الأحد، 20 يوليو، 2008

رسالة إلى فضيلة الشيخ أبو إسحاق الحويني


رسالة إلى فضيلة الشيخ أبو إسحاق الحويني
وصفي عاشور أبو زيد ـ باحث مصري
7/26/2005 1:53:00 AM
(خطيئة دعوية أن تجعل معركتك مع عمرو خالد)
قادتني قدماي ذات يوم إلى ميدان الجيزة أمام مسجد الاستقامة فإذا بي أجد "أسطوانة" ـ ضمن ما يباع هناك ـ عنوانها: "الرد على عمرو خالد مفتي الفنانات" لفضيلة الشيخ حجازي محمد شريف، المعروف بـ "أبو إسحاق الحويني"، وتركتها إلى غيرها من الأسطوانات المنسوخة، وساقني تطلعي يوما ما أن أبحث عن الشريط على شبكة الإنترنت فوجدته في موقع طريق الإسلام (Islamway)، واستمعت إليه فإذا بالشيخ يقدم مقدمة أكثر من ثلاث دقائق عن مسالك الشيطان مع الإنسان، وكيف أنه يُرَضِّي الإنسان عن نفسه إذا كان عاصيا، وإن كان عابدا زين له أن يزيد في العبادة ما ليس منها فيكون مبتدعًا، ثم قال الشيخ ما نصه ـ وأعتذر للقارئ سلفًا لأنني سأنقل الكلام بنصه بما فيه ما جاء بالعامية، وأضع تدخلاتي بين شرطتين ـ قال حفظه الله: "تذكرت هذا الكلام ـ يعني المقدمة السابقة ـ وانا باقرأ بعض الأوراق التي أعطاها لي بعض إخواننا في المعتكف أول امبارح، وانا بألِّب الأوراق بتاع الأسئلة إذا بي أجد تلات ورقات، التلات ورقات دول: شفت التلات ورقات؟ ـ ثم أخذ الحضور في الضحك ـ هُمَّا بالظبط كده، تلات ورقات فعلا، التلات ورقات دول لرجل يقال عنه: داعية .... كبير....ومشهور.... وفي الفضائحيات ـ هكذا يسميها ـ نجم من النجوم، وهو مفتي الفنانات ـ أخذ في كلام جانبي ـ فمفتي بقه الفنانات والفنانين والكلام ده، العناوين: أنا ضد اعتزال الفنانات، خلاص؟ الأستاذ عمرو خالد هو هذا النجم وهذا المتكلم، فأنا بقرأ الكلام هذا كلام مستحيل يقول هذا الكلام رجل فتح كتابا شرعيا أبدا، يعني مثلا لما يقولوله: الفنانات يعتزلوا. يقول: لا لا لا لا لا، أنا لا أطالب .... بالعكس أنا عايزهم يفضلوا مكانهم، لكن احنا عايزين فن نابع من البيئة بتاعتنا، لا يجوز استيراد فنون من بيئات أخرى، يعني مثلا: موسيقى الجاز لا يجوز استيرادها، ولا إنك تطنطط عليها. خلاص؟ لكن موسيقى محمد عبد الوهاب ـ ضحك ـ حلوة ـ يعلو الضحك ويتكاثر ـ هاه.. ليه؟ لأنها بتاعتنا، دي بتاعتنا احنا، ونابعة من البيئة بتاعتنا". ثم أخذ الشيخ يورد كلاما عن عبد الله بن رواحة "الفنان" ـ رضي الله عنه ـ على حد تسمية عمرو خالد ليستشهد بشعره على أن النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ لم يكن يكره الفنون؛ لأن الشعر من الفنون كالنحت والموسيقى معبرا عن وجهة نظر عمرو خالد كما يراها، وذكر حديثا معناه أن النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ مر على مجموعة من جواري المدينة يغنون، فقال: "الله يعلم أن قلبي يحبكن"، ثم قال الشيخ: "وطبعا الحديث ده باطل، والحديث اللي قابليه باطل، واللي قابليه باطل، راجل معندوش فكرة عن أي حاجة، وقاعد في وسط الفنانين والفنانات يقول: انتو تفضلوا زي مانتو بس تقدمولنا القيم". ثم قال: "جلست أقرأ التلات ورقات وأنا مش مصدق إن إنسان ممكن أن يقول مثل هذا الكلام، ده نموذج من الدعاة، إذا كانْ بيتبعه عدة ملايين بيسمعوله، هؤلاء الملايين هذا هو الذي ينير لهم الطريق، أي طريق يضيئه؟ ..... فإحنا في كارثة، زي منا قلت المرة اللي فاتت: منهج رديء وسيئ ويطيل الطريق على دعاة الإصلاح؛ لأن احنا بالنسباله مش متشددين بس، دا احنا بالنسباله يعني عايزين ضرب النار... ليه؟ لأن احنا عقدنا الدنيا وعقدنا الحياة". انتهى ما أردته.ولا أريد أن أطيل التعليق على هذا الكلام؛ لأنني نقلته كما سمعته بنصه تقريبا لأدع للقارئ التعليق حتى لا أصادر أفكاره وخواطره.
ولكن أريد أن أوجه للشيخ الجليل ـ حفظه الله تعالى ـ بعض النصائح من باب: "الدين النصيحة"، وهو على ثغر من ثغور الإسلام، وله جمهوره وعلمه وفضله؛ وذلك لما أثارته هذه الكلمة بين الشباب من مجادلات وهجوم على الأستاذ عمرو خالد.
أولا: ما كان يليق برجل في وزنك أن يعتمد السماع أو النقل في تقييم الرجال، أو عن طريق "تلات ورقات"، وأنت العالم المتبحر في علم الرجال وعلوم الحديث، فما يدريك أن يكون الناقل للكلام سها أو أخطأ أو حمله كرهه للمنقول عنه أن يزيد في الكلام ما ليس منه، وأنت تحفظ قول الله: "يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِن جَاءكُمْ فَاسِقٌ بِنَبَأٍ فَتَبَيَّنُوا أَن تُصِيبُوا قَوْماً بِجَهَالَةٍ فَتُصْبِحُوا عَلَى مَا فَعَلْتُمْ نَادِمِينَ" الحجرات: 6. ثم ما الذي يمنعك أن تتصل به وتسأله عن صحة هذا الكلام، أو تسمع من تسجيلاته مباشرة ـ على الأقل ـ إن أردت الصحة في النقل، كما قيل: "على المدعي الدليل، وعلى الناقل الصحة"، لا سيما أن وسائل الإعلام اليوم، خصوصا "الفضائحيات" لم تترك لنا عذرا؟ فالقاضي لا يحكم إلا إذا تبين من المتهم.
ثانيا: هل حرَّم عمرو خالد موسيقى الجاز و"التنطيط" عليها، وأجاز الرقص و"التنطيط" على موسيقى محمد عبد الوهاب؛ لأنها "بتاعتنا" ومن بيئتنا، أم أنه تزيّدٌ منك على تزيد، واستطالة في عرض أخيك المسلم؟ وأنت تعلم أن النصوص النبوية ـ خلاف الآيات القرآنية ـ في التحذير من الخوض في عرض المسلم قد تبلغ حد التواتر المعنوي إن لم تكن بلغت التواتر اللفظي.
ثالثا: أن القرآن الكريم يا فضيلة الشيخ قد علمنا الإنصاف والموضوعية، فعندما يتحدث عن أهل الكتاب ـ ولا أقول المسلمين فضلا عن داعية مسلم ـ يتكلم بصيغة التبعيض، ويمدح فريقا منهم ويذم فريقا، "ومن أهل الكتاب"، "وإن منهم لفريقا"، "إن تطيعوا فريقا"، "ليسوا سواء"، إلى آخر هذه النصوص، وأنت لم تذكر ميزة واحدة لعمرو خالد، بل كله سيئات وسوءات، وقد قال الشاعر: إذا مَحَاسِنِيَ اللاتي أُدِلُّ بها كانت ذنوبًا؟ فقل لي: كيف أعتذر.وعلى الرغم من تحفظي الشخصي على التكوين الشرعي للأستاذ عمرو خالد الذي يوقعه في مخالفات أحيانا، إلا أن ذلك لا يمنع من إظهار محاسنه وما أنجزه للدعوة الإسلامية في وقت يسير، فكلنا بنو آدم، وكل بني آدم خطاء، ومَنْ مِن العلماء ـ فضلا عن الدعاة ـ ليس له أخطاء؟
رابعا: أنني وجدت كلاما لبعض إخوانك من الدعاة يتميز بالإنصاف والموضوعية، وهم ليسوا بعيدين عن ميدان الدعوة، ومنهم الشيخ محمد عبد المقصود الذي يسمى: "فقيه القاهرة"، وقد سئل يوما عن رأيه في عمرو خالد، فقال في أحد أشرطته: إنه رجل صادق يدعو الشباب إلى الصلاة والالتزام، ويدعو النساء والفتيات إلى الحجاب، ماذا نريد من رجل يسعى لطاعة الله عز وجل؟ من استطاع منكم أن يدعو الناس إلى فضيلة واحدة فليدعُ، وافعل ما تتقنه أما ما لا تتقنه فلا تتكلم فيه، والنبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ قال: "بلغوا عني ولو آية". ثم دعا له أن يوفقه ويسدده، وقال: نحن في حاجة إلى آلاف من الدعاة، ومن رأى فيه نقصا فليذهب إليه وينصحه ما دمت تراه على ثغر من ثغور الإسلام، فادعوا الله له بالتوفيق والسداد.وسئل الشيخ محمد حسان عن الدعاة الجدد خصوصا عمرو خالد فقال عنه في حوار لمجلة الأهرام العربي يوم السبت الموافق 10/5/2003م، ما نصه: ""أسال الله ينفعه وأن ينفع الناس به، ولا أنكر أنه بالفعل أثر في قطاع عريض من الناس. وبخاصة الشباب، وفي فئة معينة منهم، ولا ينبغي أن نهدمه أو نقلل من جهده، وإنما ساحة الدعوة تتسع لكثير من "الزراع" ... وعمرو خالد لا يزعم أنه يفتي، وهذا شيء جميل، وإنما هو يُذكِّر الناس فقط. يوجه الشباب التائه إلى طريق الله. وأنا لست مع من ينادي بإسقاطه أو إسكاته، ومن رأى منه خللا أو خطأ في جانب من جوانب الدعوة فعليه أن يتحدث إليه أو يهاتفه بأسلوب مهذب لتقويمه امتثالا لقول الله تعالى: "ادع إلى سبيل ربك بالحكمة والموعظة الحسنة"، وقول المصطفى ـ صلى الله عليه وسلم: "الدين النصيحة" وأدعو الله أن يرزقه وإيانا الصدق والإخلاص في الدعوة".وهذا الشيخ سلمان بن فهد العودة لما سئل عن عمرو خالد ومن على شاكلته قال: "إن موقفنا المبدئي هو الفرح والاغتباط لكل عمل أو بادرة تفيد المسلمين، وهذا أمر مهم جدًّا لكي نتجاوز التناقضات والخلافات، وينبغي ألا نحرم أنفسنا من فرصة الفرح بالبحث عن النقائص والعيوب، فبعض الناس ينصِّبون من أنفسهم أوصياء، فيصوّبون هذا ويخطئون ذاك، وينتقدون هذه الجهة، ويميلون إلى جهة أخرى. وهذا الكلام يولد عند الناس الكثير من الارتباك والشطط". من حوار معه على إسلام أون لاين.نت 24/12/2003م.فرق كبير بين هذا الكلام الناصح، وبين ما كلته يا فضيلة الشيخ من اتهامات وافتراءات، وأثرته من سخرية وغيبة واستضحاك بين جمهورك الكبير.
خامسا: أنه عندما اتُّهم الشيخ الحويني بتكفير المسلمين المرتكبين للكبيرة، جاء في رده على من اتهموه: "وما من أحد تصدر لتعليم أو تدريس أو وعظ إلا افترى بعض الناس عليه، وكان شيخ الإسلام ابن تيمية ـ رحمه الله ـ من أكثر الناس بلاء بهذا، ولعلي لا أبالغ إن شاء الله إذا قلت: إن الحسنات التي كسبها شيخ الإسلام ابن تيمية بافتراء أعدائه عليه لعلها تساوي الحسنات التي كسبها بعلمه وجهاده. إن أول مراتب العلم حسن السؤال، ثم حسن الاستماع ثم حسن الفهم، وإنما ســاء فهم هؤلاء لأنهم ما أحسنوا الاستماع، لو أحسنوا لردوا المجمل إلى المبين كما قال أهل العلم". وأترك لك التعليق يا فضيلة الشيخ.
سادسا: عجبت لفضيلة الشيخ عند سماعي لهذا الكلام؛ حيث ترك كل المعارك الدائرة على الإسلام وأهله من علمانية وعري وتبرج وانحلال ودماء مسفوكة وأعراض منهوكة في كل مكان، نقل معركته من كل هذه الميادين وجعلها مع أخيه في ميدان الدعوة، الذي يجب أن تكون العلاقة بينهما علاقة تكامل وتضافر لا تخاصم وتناحر، فإذا كان عمرو خالد لا يتقن العلوم الشرعية فهذا دورك أنت، أن يجمع لك الشباب وينفض عنهم غبار الحانات والخمارات وآثار الكبائر، وأنت تعلمهم العلم الشرعي؛ ولذلك أقول له: إن نقلك المعركة مع داعية ليس خطأ وإنما خطيئة دعوية لا سيما في هذا العصر، تستوجب منك التوبة والتحلل والاستغفار، كما تستوجب من عمرو خالد أن يرسل لك طبق التمر الذي أرسله الحسن البصري لمن اغتابه، والله تعالى يقول: "يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا يَسْخَرْ قَومٌ مِّن قَوْمٍ عَسَى أَن يَكُونُوا خَيْراً مِّنْهُمْ". الحجرات: 11. إلا أن يكون عمرو خالد ـ في نظرك ـ من العصاة الذين يُرَضِّيهم الشيطان عن أنفسهم، أو مبتدعا وصاحب بدعة يدعو إليها فهذا له شأن آخر، وحديث غير هذا الحديث.
سابعا: كنت أتمنى من الشيخ أن يشغل نفسه ـ بعيدا عن نقض الدعاة ـ بالتحقيق والتأليف، فيخرج لنا كتبا طيبة مثلما أخرجه من قبل كتخريج تفسير ابن كثير، والثمر الداني في الذب عن الألباني، وتحقيق الديباج شرح صحيح مسلم للسيوطي، وبذل الإحسان بتخريج سنن النسائي أبي عبد الرحمن، وتحقيق الناسخ والمنسوخ لابن شاهين، وسد الحاجة إلي تخريج سنن بن ماجه، وإتحاف الناقم بوهم الذهبي والحاكم، والنافلة في الأحاديث الضعيفة والباطلة، وتنبيه الهاجد إلي ما وقع من النظر في كتب الأماجد، بالإضافة إلى شرائطه الصوتية القيمة التي يشرح فيها بعض كتب السنة، ويشرح فيها علوم الحديث.
ثامنا: في ظني أن الذي حمل الشيخ على هذا النقض ـ لا النقد ـ هو غيرته على الإسلام وحرصه على الدعوة الإسلامية التي دائما يذود عنها ويتكلم بلسانها، ونحن نحمد له هذه الغيرة ونطالبه بها دائما، لكن نطالبه بالعدل والإنصاف في الوقت ذاته.
تاسعا: كان في وسعي ـ وأنا ممن يحبون الاستماع إليه ويقدرون علمه خصوصا في مجال الحديث ـ أن أهاتف الشيخ وأعاتبه على هذا الكلام أو أذهب إليه في بيته، غير أن الذي حملني على الكتابة هكذا هو أن كلامه هذا أثر على كثير من الشباب لا سيما من جمهوره، وأحدث بلبلة وارتباكا واسعا، فأصبح عمرو خالد في نظرهم داعية التحلل، وداعية الجهل، ومعطل الطريق أمام دعاة الإصلاح، مما استوجب نشر كلام ربما أعاد البعض إلى إنصاف الحقيقة والموضوعية كما علمنا القرآن الكريم.
عاشرا: أعلم أن هذا الكلام سيثير حفيظة الكثيرين؛ ولذلك فإن صدري يتسع ويرحب بأي تصحيح أو تعليق .
wasfy75@GAWAB.com

تعليقات على الموضوع
يسلم دينك يا أستاذ وصفي
الفلاح الفصيح
7/26/2005 2:46:00 AM
أسعدني هذا الفكر المنظم وهذه النقاط الواضحة المحددة وهذا الأدب الجم يا دكتور وصفي.لكن أتساءل ، هل لدى الشيخ أبي إسحاق هذا إنترنت كي يطلع على مقالك؟أعتقد أنه من الأفضل أن تبحث عن عنوانه وبريده البري لكي ترسل له هذا المقال مطبوعا على ورق أصفر ومختوم بختم الملك عرعر.يا سيد وصفي مع احترامنا لكل رجل يدعو للإصلاح ، لكن أمثال هذا الرجل الذي تخاطبه لا يدرك هذه الأمور، إن أدب الاختلاف وقبول الآخر وفقه الأولويات والمصالح وغير ذلك يحتاج إلى عقول متفتحة ، نسأل الله أن يكثر من أمثال عمرو خالد ويوسف القرضاوي ومحمد الغزالي - رحمه الله - وعبد الحليم محمود ومحمد عبده وجمال الدين الأفغاني، ومحمد حسان وكل الناس المؤدبين المحترمين اللهم آمين.
[جزاك الله خيرا
MKORANY
7/26/2005 10:33:00 AM
الله ينور ياحاج مية مية كلام كلة لله و فى سبيل الله لا التروى و التشفى و ربنا يهديك و يبارك فيك و اياك و الرياء و المدح و العجب و ربنا يوفقك
عتاب ونصيحة
حسام الجزار
7/26/2005 11:06:00 AM
يا أستاذ وصفي إن طرحك لهذا الموضوع أعتقد أنك لم تراع فيه المصالح والمفاسد التي يمكن أن تترتب عليه من اصطياد البعض في الماء العكر وتشويه صورة داعيتين كبيرين أحسبهما يريدان الخير لأمة الإسلام ولا يتوانيا على التضحية في سبيل نشر دعوة الإسلام ونفع المسلمين. ودليل قولي: تعليق الفلاح الذي يدعي أنه فصيح، نعم أن أسلم له أنه فلاح ولكنه ليس فصيحًا.إنه فلاح جاء بفأسه ليجرح داعية إلى الإسلام أو ليقتله بدم بارد، وأظن أنه ليس له زاد من العلم أو العقلانية في الحكم على الأشخاص (متهور وسامحوني في هذه الكلمة) وأظن أني قرأت مقالاً في روزليوسف يذكر أن هذين الداعيتين وهما (عمرو خالد وأبو إسحاق ) ويضعهما في سلة واحدة ويطلق عليهما دعاة التطرف. فأظن هذا الفلاح من الذين يرون أن عمرو خالد وأبو إسحاق من دعاة التطرف.أما أسماء العلماء الأجلاء الذين ذكرهم في مقاله فقد ذكرهما لتزيين مقاله أما القارئين حتى يقبلوا كلامه الذي يصب في إثارة الفتنة وتشويه الآخرين مع جهله بهم.فيا أستاذ وصفي أظن أنك أخطأت خطأ جسيمًا في إثارتك لهذا الموضوع وكان أولى بك أن تثير موضوعًا يصب في مصلحة المسلمين ومعالجة جراحهم التي تنزف دمًا لا أن تزيد الجرح بسكينك
عتاب ونصيحة
حسام الجزار
7/26/2005 11:30:00 AM
يا أستاذ وصفي إن طرحك لهذا الموضوع أعتقد أنك لم تراع فيه المصالح والمفاسد التي يمكن أن تترتب عليه من اصطياد البعض في الماء العكر وتشويه صورة داعيتين كبيرين أحسبهما يريدان الخير لأمة الإسلام ولا يتوانيا على التضحية في سبيل نشر دعوة الإسلام ونفع المسلمين. ودليل قولي: تعليق الفلاح الذي يدعي أنه فصيح، نعم أن أسلم له أنه فلاح ولكنه ليس فصيحًا.إنه فلاح جاء بفأسه ليجرح داعية إلى الإسلام أو ليقتله بدم بارد، وأظن أنه ليس له زاد من العلم أو العقلانية في الحكم على الأشخاص (متهور وسامحوني في هذه الكلمة) وأظن أني قرأت مقالاً في روزاليوسف يذكر أن هذين الداعيتين وهما (عمرو خالد وأبو إسحاق ) ويضعهما في سلة واحدة ويطلق عليهما دعاة التطرف. فأظن هذا الفلاح من الذين يرون أن عمرو خالد وأبو إسحاق من دعاة التطرف.أما أسماء العلماء الأجلاء الذين ذكرهم في مقاله فقد ذكرهما لتزيين مقاله أمام القارئين حتى يقبلوا كلامه الذي يصب في إثارة الفتنة وتشويه الآخرين مع جهله بهم.فيا أستاذ وصفي أظن أنك أخطأت خطأ جسيمًا في إثارتك لهذا الموضوع وكان أولى بك أن تثير موضوعًا يصب في مصلحة المسلمين ومعالجة جراحهم التي تنزف دمًا لا أن تزيد الجرح بسكينك.
بارك الله فيك وفي أمثالك
محمد القاسم
7/26/2005 12:23:00 PM
بداية أحيي الأستاذ الكاتب على هذه المقالة الجيدة، وعلى هذا الأسلوب المهذب الذي أتمنى أن يراعيه كل من يتصدر للدعوة، وبارك الله فيه وفي أمثاله.ولا أدري متى نحترم الآخر، ونؤمن بالرأي والرأي الآخر. ومتى نفرق بين الرأي وصاحبه، وصدقوني ان الساحة تلفظ هؤلاء، وتقبل كل داعية معتدل لذلك لم يكن من الصدفة رقي الأستاذ عمرو خالد
استاذ عمرو خالد كما عرفناه
عبد الرحمن يوسف الصومالي
7/26/2005 12:27:00 PM
في البداية يسعدني ان اتوجه با لشكر الى الاخ الكريم استاذ وصفي ،حقيقة ان دفاع المسلم خلق اسلامي رفيع.لكن سلؤالي لفضيلة الشيخ اسحاق هو، اليس عمرو خالد ذلك الشباب الذي اخذ على يد الشبا ب التائه ؟اليش هو ذلك هدى الله به عشرات الفنانين والفنانات،حقيقة لا استطيع سرد محاسن هذه الداعية .لكني اقول لو كان الشيخ اسحاق متابعا لزيارة استاذ عمرو خالد لليمن قبل شهور ،وكيف استقبله اهل اليمن لما قال عن داعيتنا ما قاله.اللهم احفظ لناالد عاة ومن يدافع عنهم اللهم امين.
النضج الأدبي لفقه الاختلاف
سعد الجضع
7/26/2005 12:36:00 PM
جزاك الله خير الجزاء على ما كتبت فضيلتك ، حيث تناولت الأمر بشيء من الاسهاب والتفصيل متضمنًا في ذلك الرقي وتناول الألفاظ ذات الأدب والخلق العالي، وإن نمّ عن شيء فإنما ينم عن شخصية تتصف بالنضج الأدبي لفقه الاختلاف.ولكن مثل هؤلاء العلماء الأجلاء لا يقبلون أنصاف حلول خاصة وأن هذه الحلول تمت إلى دين ، فهم لا يقبلون دينا مرنًا بمعنى ان الأمر بالنسبة لهم فيه أمور صحيحة وصريحة ، قد ياخذها البعض الأخر بالمرجوح فيها وعلى هذا قد ينشأ الخلافولكن حتى لا ننقص من قدر عالمنا الجليل الفاضيل أبو اسحاق الحويني فهذا الرجل له مكانته وادبه الرفيع وهو من العلماء الأجلاء ، ويقتضي علمه وعمله أنه إذا رأي ما يخالف صريح الدين أن ينصح وينهي.ولكن على الجانب الأخر وهو متمثل في شخص الداعية المحترم فضيلة الأستاذ عمرو خالد أن يتقبل هذا النصح وإن كان شديدا بصدر رحب وسع متسع ، خاصة وانه يمضي في طريق الحق .. والطريق شائك فعلينا وعلى الجميع أن يسعي جاهدًا للسير خلال هذا الطريق ، والله هادينا وهو من وراء القصد والهادي إلى سواء السبيل
عناصر الحياة و تدافع البشر
محمد السيد - مشرف موقع حماسنا
7/26/2005 2:02:00 PM
- لو نظرنا الى عمرو خالد و من يناصره و ابو اسحاق و من يناصرهسنعرف الفرق جيدا بين الطرفين .- لماذا لا ننظر الى رد فعل ابو اسحاق على ظهور و شهرة عمرو خالد و رد فعل عمرو خالد على شهرة و انتشار ابو اسحاق ؟ سنفهم جيدا الفرق بين النفوس و التفكير .- الحكومة تركت ابو اسحاق فى المساجد يهاجم عمرو خالد و بادرت بطرد الاستاذ عمرو خالد خارج البلاد طوال الفترة الماضية .- هيا ننظر الى البيئة التى يعيش فيها عمرو خالد و الشيخ ابو اسحاق و هى البيئة المنتشر فيها الفساد و العرى و الاباحية " ماذا فعل ابو اسحاق فى هذه البيئة و ماذا فعل عمرو خالد لمواجهة هذه المشاكل و المعوقات التى تواجه الشباب .- لا نريد ان ننظر الى مهاجمة ابو اسحاق للأستاذ عمرو خالد من زاوية جدال الدعاة .. لكن يجب ان ننظر لها من الناحية الفكرية - التاريخية .. و علينا ان ننظر الى المنهجية و الفكر الذى يتبناه كل من ابو اسحاق و عمرو خالد .- ارى من وجهة نظرى .. الا نتحدث مرة اخرى عن " الهجوم السلفى الضارى على الأستاذ عمرو خالد " لأنه بالطبع هجوم نصفه حكومى و نصفه عقيدى و السبب فى ذلك ان الاخوة السلفيين لا يجمعهم تنظيمو ليس لديهم معلومات كاملة عن المشاكلالتى تواجه الامة و لا يملكون رؤية او اجندة لدولة مدنية تملك قانون و اجهزة و مؤسسات .- حينما نتحدث عن " هجوم الشيخ ابو اسحاق للأستاذ عمرو خالد " فإننا نضيع من وقتنا .. لأن ابو اسحاق لن يستجيب و سيستمر فى هجومه الغير موضوعى و عمرو خالد سيظل قلبه مفتوحا بإذن الله لهذا النقد الغير عادل .
معك يا أستاذ وصفي
بدر محمود
7/26/2005 2:19:00 PM
السلام عليكم ورحمة الله أود أن أعبر عن وافقتي للأستاذ وصفي لما كتب، وهو في ذلك ليس مدافعا عن الأستاذ عمرو خالد ولا مهاجما للشيخ "أبو إسحاق الحويني"، بل يريد أن يحفظ لعمرو خالد حقه، وللشيخ فضله وعلمه.أتفق مع الأستاذ حسام الجزار في تعليقه بأن هذا ليس هو المكان اللائق لنشر هذا المقال ودليلي على هذا كلام "الفلاح" السابق.لكن الكلام طيب، والنية أحسبها صادقة، ولا ننسى أن نذكر أن الشيخ أبو إسحاق لا يصح أن نعلق نحن عليه ـ أصحاب التعليقات ـ وعلى علمه وفضله، بل يعلق عليه أمثاله من العلماء الأفاضل المشهود لهم.نفعنا الله بهمة الأستاذ عمرو خالد وغيرته على شباب الأمة، وبعلم الشيخ وكتاباته وشروحاته الطيبة الحسنة، وبارك في صاحب المقال ونفعه والإسلام والمسلمين بعلمه وعمله.
حقيقة الشيخ إسحاق
الفلاح الفصيح
7/26/2005 3:09:00 PM
مع احترمنا للجميع ، فإن المسليمن يحتاجون هذه الأيام إلى من يفهم لا من يحفظ!الكمبيوتر كفانا مئونة الحفظ.نحتاج إلى الفهم ، ورحم الله حسن البنا عندما جعل الفهم اول أركان دعوته.وبالنسبة للشيخ أبي إسحاق - هداه الله إلى سواء الصراط - فإننا لا نحكم عليه أو على تقواه أو ورعه لأن هذا أمر بينه وبين الله ، لكن حكمنا عليه يخص ما يلقيه من أقوال وما يقدم عليه من أفعال.وقد حدثني من لا أتهمه في صدقه وعلمه ومكانته أن هناك اتفاقا ماتم بين الشيخ أبي إسحاق وبعض أجهزة الدولة المصرية لكي يتهجم على الإخوان ويشوه صورتهم!أصلح الله الجميع وهدانا وإياهم. ورحم الله الشيخ الفذ محمد الغزالي الذي تصدى للكثيرين من أصحاب التحذلق والتفيهق.
حقيقة الشيخ أبي إسحاق
الفلاح الفصيح
7/26/2005 3:09:00 PM
مع احترمنا للجميع ، فإن المسليمن يحتاجون هذه الأيام إلى من يفهم لا من يحفظ!الكمبيوتر كفانا مئونة الحفظ.نحتاج إلى الفهم ، ورحم الله حسن البنا عندما جعل الفهم اول أركان دعوته.وبالنسبة للشيخ أبي إسحاق - هداه الله إلى سواء الصراط - فإننا لا نحكم عليه أو على تقواه أو ورعه لأن هذا أمر بينه وبين الله ، لكن حكمنا عليه يخص ما يلقيه من أقوال وما يقدم عليه من أفعال.وقد حدثني من لا أتهمه في صدقه وعلمه ومكانته أن هناك اتفاقا ماتم بين الشيخ أبي إسحاق وبعض أجهزة الدولة المصرية لكي يتهجم على الإخوان ويشوه صورتهم!أصلح الله الجميع وهدانا وإياهم. ورحم الله الشيخ الفذ محمد الغزالي الذي تصدى للكثيرين من أصحاب التحذلق والتفيهق.
كلمة حق اريد بها باطل
عبد السلام مجاهد ـ مصر
7/26/2005 3:14:00 PM
وأقصد بكلمة الحق هنا مراعاة المصالح والمفاسد في طرح هذا الموضوع، وأيضا كلمة من قال انه ليس من حقنا أن نعلق على ابو اسحاق، وانما يعلق عليه علماء مثله.وبخصوص المصالح والمفاسد فأقول ان ابو اسحاق هو اساس المفاسد في هذا الموضوع لانه حارب وهاجم داعية مثله في ميدان الدعوة، وابو اسحاق معروف بمهاجماته للدعاة والعلماء من قديم الزمان، فهو الذي هاجم الغزالي وهاجم القرضاوي، والداعية العملي يزرع الخير ويدع الشر ينطرد لوحده، مش كل همه النقد والتجريح.وموضوع ان العالم لازم عشان تنقده تبقى عالم زيه بالضبط، ده كلام فارغ والا يبقى اي واحد من اساتذة الجامعة الان لا يجوز له ان ينقد الائمة السابقين.يعني مثلا يبقى مينفعش لمفتي الجمهورية ان يخالف او ينقد الامام ابو جنيفة او الامام الشافعي مثلا وغير ذلكولهذا اقول ان هذه كلمة حق اريد بها باطل
إلى أخي الحبيب وصفي
خالد عبد الله ـ مصر
7/26/2005 4:20:00 PM
بصراحة استاذ وصفي الموضوع سيحتاج فعلا نقاش طويل ولكن سأذكر بعض التعليقات الرئيسية هل تنفي استدلال عمرو خالد بأحاديث ضعيفة .. بالنسبة للتوثيق .. هذا الكلام المذكور على لسان عمرو خالد ..هو نفسه لا ينفيه عمرو خالد فعلا يجيز الموسيقى .. اسلوب النقد لشخصية ذو مكانة كبيرة في القلوب تحتاج لهذا الأسلوب .. وهذا اسلوب الشيخ ابي اسحاق وقد لا يتفق على ذلك هلا اتصلت حضرتك بعمرو خالد لتخبره عن تجاوزاته التي اخبرت عنها أعجبني الحيادية في نقاط الشيخ ابي اسحاق تبين من منهج الأستاذ عمرو خالد واستدلالاته واسلوبه ( وهذا ما سمعت ولم اتثبت منه)وبصراحة انا اتفق معاك في كثير من النقاط .....ولكن اكثر شيئ اود ذكره الا يرانا من هم خارج الدائرة اننا نتصارع داخل الدائرة و ننال من بعضنا البعض بخصوص تحدث الشيخ عن عمرو خالد ولا يتحدث عن غيره فهذا امر غير حادث .. فأبي اسحاق لم يذكر ذلك إلا بعد عرض عبد الله بدر عليه الأمر وبعد ان تفرغ هذا الأخير للهجوم على عمرو خالد وانا بصراحة لا اشكك في نيته ولا في اخلاصه ولكن ما ارفضه تقديم المصالح على المفاسد في نظرته للدعوة فالتضحية بالعديد من التجاوزات من اجل بعض المصالح المرجوحهواسلوب ان اهبط للناس لانتشالهم من القعر إلى الحد الذي اهبط فيه إلى القعر معهم .. انا ارفضه بشدة الشباب يقبلون على الألتزام كما هو .. بما فيه من تضحيات ومن بذل وجهد وعمل فلماذا ارغب الكثير بالتنازل عن بعض الألتزام توسيع الدائرة لاستيعاب اكبر عدد لا يفيد على المدى البعيد كم مما سمعت عن رواد عمرو خالد من رجع ونتمنى للجميع الهداية والتوفيق
الحدة المؤدبة
أحمد أبو مليح ـ باحث مصري
7/26/2005 5:20:00 PM
أنا قرأت المقال للنهاية واستمتعت فعلا بترتيب الأفكار، الحدة المؤدبةوعمرو خالد يمثل نظام الواعظ وهو نظام معروف منذ القدم أنهم كانوا أصحاب بضاعة قليلة في الفقه ولكن لهم أسلوب أثيري، و لا يقول أني مفتي ولا رجل دين ولكنه مصلح ديني فلا ينبغي علينا أن نعيب قلة علمه، ولكن نقول:إن هناك شريحة معينة يناسبها هذا الأسلوب.
لا أحب أمثال هذا الرجل الذي يدعي أبو إسح
عادل علي علي محمد
7/26/2005 6:20:00 PM
أستاذنا الحبيب وصفيتسلمااليد التي كتبت مثل هذا المقال فأمثال هذا الرجل هم والله العالة على هذا الدين والعبء الكبير جدا عليه فلينظر مثل أبو إسحاق هذا كم من سنوات يدعو وكم يعرفه وكم يسمع عنه فوالله لم أسمع عنه سوى منك والله ليس تقصيرا منا ولكن هو مقام أمثال هذا الرجل أما أمثال هذا الداعية الفاضل عمرو كم نجح في فترة وجيزة هي عمره الدعوي أن يتبعه أمثال هؤلاء الشباب الذين اهتدوا على يديه عفوا على الحد فأنا لا أستطيع أن اسكت على مثل هذا الرجل وجزاكم الله خيراوإنا نحبك في الله
عمرو خالد صانع حياة شباب
عماد رجب
7/26/2005 7:39:00 PM
ابو اسحاق الحوينى اخطأ , فعلى لسان استاذه الدكتور محمد بن اسماعيل المقدم قال لقد استطاع عمرو خالد ان يقدم للناس الاسلام بصورة بسيطة واستطاع ان يجذب شبابا لم يكنوا يعرفون عن الاسلام غير اسمه , ومشكلة عمرو خالد الرئيسية كما يصفة الدكتور عكاشة الطبيب النفسى العالمى انه يدعو الى التسامح مثل الوردة التى تجاورها الاشواك من كل ناحية تابى الا ان تقدم لك دوما شكلا جميلة ورائحة عطرة , ويكفيه انه قدم مثالا جديرا بالاحترام من خلال برنامجه صناع الحياة الذى اعاد به اكتشاف مبدعين وصناع وكتاب ظنوا يوما ما انهم اتحفوا فى متاحف الازمان واهملوا فاعاد اليهم الحياة والامل
ابو اسحاق المغبون
على عبد الجواد
7/27/2005 2:10:00 AM
اتى دورك يا ابااسحاقنعم انه دورك لتنال من هذه الامة وخصوصا فى ابناءها المحترمينانا اعرف ابو اسحاق الحوينى جيدا واعلم انه سلفى الفكر وهو ما يعطبنى دلاله كبيره لصراعه مع العلماءفبرغم سماح الحكومة له بالاستمرار على الساحة وتضييق الخناق على مخالفيه فى الراى الا انه قدم فى علم الحديث علما ينتفه به وهذا اعطاه الحق ليقول فى حق هذا وذاك من انت يا ابا اسحاق؟ عالم حديث؟ ام فقيه ؟ ام ماذاهل نسيت فقه الاختلاف؟ ام نسيت فقه الدعوه ؟ ام نسيت حال الامه وما وصلت اليه؟ام نسيت ان كثيرا من اتباعك قد تركوك واصبحواكثر عصيانا من ذى قبل بسبب تشددك وما تقدمه من فكر جامد لا يتغير ولا يتبدل وهو ما تعيبه على عمرو خالد بسبب ترك البعض لهلقد كان الامام الشافعى يفتى الفتوى فى العراق ويغيرها فى مصر وعندما سئل عن ذلك قال تتغير الفتوى زمانا ومكانا وحالاواذكرك بحادثة الرسول صلى الله علية وسلم عندما اتاه رجل قال له يا رسول الله ا للقاتل توبه قال نعم , ثم جائه اخر فقال له يا رسول الله ا للقاتل توبة قال لا . فتعجب الصحابة من فتوى الرسول فقال لهم رائيت فى عين الاول ندم فلم ارد ان اقطع حبل التوبه عليه ورأيت فى عين الثانى العزم فاردت ان امنعه منها فيما روى عنه صلى الله علية وسلم ام نسيت قصة لا يصلين احدكم العصر الا فى بنى قريظه؟ان ابو اسحاق الحوينى اغفل فقه الدعوه وراح يؤلب الناس على عمرو خالد ونسى ان عمرو خالد باب الخير فمن اراد ان يستزيد فليذهب للعلماء ... وانا بالفعل لا اقصد ابو اسحاق اقصد علماء الامه الحقيقيين هل تعلمون راى السلفية فى الازهريين؟ ان لم تعرفوه فاسئلوا ابو اسحاقيا ائيها الرجل المعلم غيره ***هلا لنفسك كان ذا التعليمتصف الدواء لذى السقام وذى الضنا*** كى ما يصح به كيف وانت سقيم
حفظ الله الشيخ الحويني والأستاذ عمرو خال
أبو عبدالرحمن
7/27/2005 3:42:00 AM
بسم الله الرحمن الرحيمالحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، صلى الله عليه وسلمالأخ الكريم وصفي رزقنا الله وإياك إتباع الحقاسمح لي أن أعلق على بعض نقاطك في مقالتكم بعيدًا عن التعصب لشيخ أو داعية أو جماعة بعينها1- يبدو من كلامك أنك تعرف للشيخ الحويني قدره بل وتعرف مؤلفات الشيخ، فهل الشيخ ممن يبنون كلامهم على 3 ورقات وصلته ؟ كلا كلا بل الشيخ أكبر من هذا وأرجو أن تسمع االدرس مرة أخرى من أوله لأخره لتعرف أن كلام الشيخ عن الأستاذ عمرو خالد لم يكن كله مبنيًا على الثلاث ورقات وفقطوحال الأستاذ عمرو خالد وفتاويه لا تخفى على رجل يسمع الشرائط الدينية فضلًا عن شيخ مثل الشيخ الحويني2- نرجو من حضرتك مراجعة حلقة الأستاذ عمرو خالد الخاصة بالفنون من برنامج صناع الحياة مع كلام الأستاذ عمرو خالد عن الموسيقى والفن في بعض مقابلاته لتعرف رأي الأستاذ عمرو في هذه الأمور3- اسمع الشريط مرة أخرى يا أخي الكريم فالشيخ -كما أذكر- ذكر في بعض كلامه محاسن للأستاذ عمرو مثل أن الكثير من الشباب اهتدى على يديه، وأين ذكرك أنت لمحاسن الشيخ الحويني في مقالتك هذه ؟4- صدقت فالشيخ محمد عبد المقصود من أفقه أهل مصر ولكن فتوى الشيخ هذه كانت في بدايات الأستاذ عمرو خالد وهي فتوى من آخر درس من فتاوى الشيخ في مسجد العزيز بالله منذ ما يزيد عن السنتين وكان الأستاذ عمرو وقتها أخطائه قليلةوبسيطة ولو راجعت تلاميذ الشيخ محمد الآن لعرفت هل الشيخ مازال على رأيه هذا أم غيرّه، وكلام الشيخ محمد حسان هذا في عام 2003 ونحن الآن في عام 2005 وأحب لك أن تذهب للشيخ محمد حسان وتسأله "يا شيخ هل أبيع شرائط عمرو خالد" وأبلغنا برد الشيخ الذي أعرفه مقدمًا والحمد لله.5- ننتظر التعليق من الشيخ بعد أن تتفضل مشكورًا بإرسال هذه الرسالة له على موقعه6- كلامك هذا غير صحيح بالمرة إذ أن الشيخ ما تفرغ للكلام عن عمرو خالد وأفرد له السلاسل التي يبين فيها أخطاء الأستاذ عمرو كما فعل البعض، كما أن الشيخ تعرض لمعظم -إن لم يكن كل- هذه القضايا التي ذكرتها حضرتك "علمانية وعري وتبرج وانحلال ودماء مسفوكة وأعراض منهوكة في كل مكان"، وعليك بمراجعة موقع الشيخ الحويني أو صفحته على موقع طريق الإسلام www.islamway.com لتتأكد من هذا، وبالمناسبة هل تكلم الأستاذ عمرو ذات مرة عن العلمانية ؟أما قولك "فإذا كان عمرو خالد لا يتقن العلوم الشرعية فهذا دورك أنت، أن يجمع لك الشباب وينفض عنهم غبار الحانات والخمارات وآثار الكبائر" فأرجو بارك الله فيك أن تراجع شريط الشيخ الحويني موضوع مقالك هذا لتعرف رأي الشيخ في هذا الأمر.7- كلام شبيه بما سبق وأقول للمرة الثانية هل رأيت الشيخ فرّغ نفسه لنقض الدعاة ؟أين الإنصاف الذي تدعو له بارك الله فيك ؟8- تطالب الشيخ بالعدل والإنصاف وقد فعلت من قبل في النقطة الثالثة9- أظن أن ما دفعك لكتابة هذا المقال هو -بل وأكثر منه- ما دفع الشيخ لكلامه هذا عن الأستاذ عمرووأخيرًا هلا تكرمت أخي الكريم ونقلت لنا تعليقك مدعمًا بالأدلة من الكتاب والسنة على الآتي:1- حلقة الأستاذ عمرو خالد الخاصة بالفن من برنامج صناع الحياة2- ظهور النساء حتى الآن في برامج عمرو خالد3- حفلة ختام الجزء الأول من صناع الحياة والتي ظهر فيها الفنان الفاتن سامي يوسف ينشد أو يغني أمام الرجال والنساء مستعملًا بعض الآلآت الموسيقة المباحة !!!!!...وأخيرًا فاعلم بارك الله فيك أنني والحمد لله لست من منتقصي الأستاذ عمرو خالد بل أحبه في الله وربي يشهد على هذا ولا أنتقضه أبدا أمام العامة من الناسوعذرًا على الأخطاء الإملائية الموجودة في كلامي وجزاكم الله خيرًا======================أحب أن أشكر الإخوة الذين علقوا بأدب ودون تعدي على الشيخ الحويني حفظه الله وأخص منهم حسام الجزار وسعد الجضع وخالد عبد اللهوأما من تطاول على الشيخ مثل الفلاح الغير فصيح فالشيخ خصمه يوم القيامة إن شاء الله======================الفاضل محمد السيد - مشرف موقع حماسنا:هو الأخ من مصر !!! وهل تعرف من هو الشيخ الحويني أصلا ؟تقول: لو نظرنا الى عمرو خالد و من يناصره و ابو اسحاق و من يناصره سنعرف الفرق جيدا بين الطرفين .هل بينت لنا بارك الله فيك من يناصر الشيخ الحويني فلعل الحكومة أهدته إحدى الأوسمة ونحن لا نعلمتقول: الحكومة تركت ابو اسحاق فى المساجد يهاجم عمرو خالد و بادرت بطرد الاستاذ عمرو خالد خارج البلاد طوال الفترة الماضية .ما شاء الله الحكومة تركت الشيخ الحويني في المساجد !!!!!تقول: ... لأن ابو اسحاق لن يستجيب و سيستمر فى هجومه الغير موضوعىهل شققت عن قلب الشيخ الحويني وعرفت ما بداخله ؟======================الفلاح الغير الفصيح بالمرة:كلامك لا يستحق التعليق وهنيئا لك جهاز الكمبيوتر الذي يغنيك عن الحفظأما قولك: وقد حدثني من لا أتهمه في صدقه وعلمه ومكانته أن هناك اتفاقا ماتم بين الشيخ أبي إسحاق وبعض أجهزة الدولة المصرية لكي يتهجم على الإخوان ويشوه صورتهم!فوالله لقد ضحكت جدااا عندما رأيت هذا الكلام وصدقني لا تستحق هذه الجملة التعليق مني أو من غيريوأنا أنتظر ردك المؤدب والفصيح كالعادة======================الفاضل عادل علي علي محمد عفا الله عنا وعنكوالله إني لأعذرك بجهلك بالشيخ الحويني ويبدو أن حضرتك لا تعرف سوى الفضائحيات وتجعلها هي المقياس عندك على الدعاةبالمناسبة هل تعرف محمد حسان ؟ لعلك تخبرنا من أين سمعت عنه
الباحث المنهجي
أحمد حافظ
7/27/2005 4:19:00 AM
السلام عليكم..ـ بداية.. يدور تعليقي حول المادة المكتوبة أمامي فقط.ـ إن تشعب الآراء لا يخدم استحقاقات المرحلة المعاشة، فضلا عن أننا في حاجة إلى جهود طرفي المقال، لكن المهم ـ في رأي ـ حسن التوجيه وصولا إلى النتيجة المبتغاه.1ـ أعجبني في المقال دقة نقل المعلومة ـ لأني أظنها في الكاتب ـ وحسن توظيفها بما يخدم الفكرة المرادة.2ـ حسن استنباط الاحكام والنتائج من المقدمات المتوفرة؛ مما يدل على منهجية الكاتب البحثية.3ـ ملكة القدرة الأسلوبية التي تحفظ للآخرين حقهم ولا تمنع الحدة المحاطة بسياج من الأدب العميم والعقل الحكيم، مع تمكين الحجة والإقرار بها.4ـ اتفق مع الكاتب في أننا الآن في حاجة إلى التقارب والتلاحم وأن نخدم قضيتنا الأم بعيدا عن التشرذم واللاوحدة... وأثاب الله الجميع بما نووا.
دعوها فإنها منتنة
أبو عمار
7/27/2005 11:49:00 AM
الأخ الأستاذ وصفي لقد أثرت فتنة كبيرة حركت قلوبا مريضة..فميؤدوك إما أنهم متعصبون وإما أنهم شامتون في دعاة الإسلام..أيها الأخ الفاضل إياك أن تسير في طريق الشهرة بأكل لحوم العلماءسامحك الله لقد فتحت باب فتنة والله فلتحمل وزر كل من سار معك..ما قاله الشيخ الحويني ناقدا للأستاذ عمرو خالد.. هو موضوع عميق وخلاف قديم جديد بين الوعاظ والمحدثين كأن أولى بك أن تنتبه إليه..إن من له أدنى دراية بكتب الفقه والحدبث يعلم هذا..كون المحدث أبي إسحاق الذي هو أعلم أهل مصر بالحديث كما صرح الشيخ الأباني اعترض على عمرو خالد فهذه مآخذ المحدث على الواعظ..وكان يكفي رأي الفقهاء المعتدلين الآخرين كالدكتور محمد عبد المقصود وغيره..وما أحوجنا أن ندافع عن ديننا لا عن تنظيمانتا وأشخاصنا يا أيها الأستاذ..الفتنة نائمة لعن الله من أيقظها، وأنت كباحث شرعي لا بد أن تكون يقظا ودعك من الفكر التنظيمي الذي يرى بعين واحدةوالسلام
جزاك الله خيرا
بدر محمود
7/27/2005 12:26:00 PM
السﻻم عليكم ورحمة الله بداية أكرر احترامي للأستاذ وصفي وللأستاذ عمرو خالد وللشيخ الجليل "أبو إسحاق الحويني"أقول للأخ "أبو عبد الرحمن" :جزاك الله خيرا فقد أثرت في رأيي شيئا ما، ولكني على رأيي في أننا وهذا المكان لا نصلح لكﻻم والخوض في الدعاة والعلماء ويظهر هذا في كتابات وعناوين السايقين ممن لم يحفظوا حقا لا لعمرو ولا للشيخ.ولو سألنا الأستاذ عمرو خالد عن رأيه في الشيخ لقال: لست أرقى للحديث عنه، فهو عالم ولست كذلك، إنما أدعو إلى الله بما علمت من الحق.وأحسب أن عمرو خالد سيفرح عندما ينصحه شيوخ السلف لما يرونه من بعض الهنات أو الزلات، وعليهم أن يفعلواجزى الله من أحسن القول والأدب، و حاسب من فعل غير ذلك بميزان العدل ما لم يتب.والسﻻم على من اتبع الهدى
إلى أبو عبد الرحمن
عبد السلام مجاهد
7/27/2005 1:38:00 PM
الأخ اللي مسمي نفسه أبو عبد الرحمن ده، الظاهر انه لم يفهم المقال كما ينبغيولذلك فهو يتكلم في واد والكاتب في واد آخر.ويحاول أن يتقول على الكاتب ما لم بقله، وواضح جدا إنه بيعبد أبو إسحاق عبادة، فهو في نظره لم يخطئ أبدا، وعمرو خالد هو الفاسق الذي يحل ما حرم اللهيا أبو عبد الرحمن اتق الله وقل الحق ولو على نفسك، والإنصاف خلق العلماء وطلبة العلمأما هذا التعصب الأعمى فليس من الإسلام في شيء
عمرو خالد هو المستقبل
عمرو اسماعيل
7/27/2005 1:56:00 PM
رغم بساطته .. فعمرو خالد هو المستقبل .. أما أبو أسحاق وأبو البراء والولاء فهو الماضي .. أن الماضي يعرف أن المستقبل يسحب البساط من تحت قدميه .. فلننظر للغة عمرو خالد التي تصل لقلوب الشباب .. ولننظر في لغة بعض التعليقات التي تذكرني بغيلم تاريخي ..ثم يتساءل البعض عن سبب شعبية عمرو خالد
بهدوء ... إخوانى المعلقين
خالد
7/27/2005 2:15:00 PM
بهدوء ... إخوانى المعلقين - جعل الله العصمة لرسوله – صلى الله عليه وسلم – وأراد الله سبحانه وتعالى لموسى عليه السلام أن يتعلم من الخضر ولسليمان أن يتعلم من طائر .. هكذا اقتضت حكمة الله ان يكشف لبعض عباده ما يخفى على غيرهم فكان خالد بن الوليد فارس الميدان و عبد الله بن عباس ترجمان القرآن هذا بجهاده وهذا بعلمه ولم ينكر بن عباس على بن الوليد قلة فقهه كما لم ينكر بن الوليد على بن عباس قلة جهاده . وفى كل خير .- فللشيخ الحوينى علمه وطلابه وميدانه الذى يبدع فيه بما أفاء الله عليه من فضله وللأستاذ عمرو خالد ميدانه الذى يبدع فيه أيضاً وجمهوره الذى يقتنع به ويسمع له ويستفيد منه وأستطيع ان أقول ليس بالضرورة أن يجتمع الجميع عليهما فالناس أشكال وأشباه , وهذا لايمنع أن يرسل أحدهما للأخر وينصحه بصورة مباشرة وليس على المنابر و المستمعين , وهذا ما وقع فيه فضيلة الشيخ الحوينى وللأسف حالة عمر خالد ليست الأولى , فأنا سكنت بجوار الشيخ الحوينى أربع سنوات من عام 1990 الى عام 1994 فى مدينة كفر الشيخ حيث كنت ادرس فى كلية التربية فهاجم الشيخ الحوينى أكثر من مرة الدكتور القرضاوى فى خطب الجمعة فى الجمعية الشرعية بكفر الشيخ ناقلاً كلامه فى احدى المرات من مجلة روزااليوسف المعروفة بعدائها للإسلام وكذلك قرأت له كتاب بعنوان " طليعة سمط اللآلئ فى الرد على الشيخ الغزالى " وأهان الشيخ فيه ووصفه بالجهل , وحرم مظاهرات الطلاب على المنبر وأحدث هذا بلبلة بين طلاب التيار الإسلامى فى الجامعة واختلفوا وأنا أقول هذا الكلام ليس لشئ إلا لإوضح لإخوانى المعلقين أن أى لإنسان مهما بلغ من العلم يخطئ والخطأ لا ينقص من علمه وقدره فلا يجب أن نلبس ثوب العصمة لأى إنسان وليس بالضرورة أن الذى يكتشف الخطأ ويصوبة العلماء وعلى العالم أن يراجع مواقفه ونفسه ويصحح الخطأ ويصوب كما فعل السلف الصالح رضى الله عنه...................وأشكر الأخ الكاتب على موضوعيته وإنصافه وعفة قلمه ونفع الله به ... لكن اتمنى عليه ان يتصل بالشيخ الحوينى وينصحه نصيحة لعالم فالدين النصيحة وللأستاذ عمر خالد ويكلمه فى التحفظات الشرعية والتجاوزات الغير مبررة فى بعض الحلقات التى ذكرها بعض الأخوة المعلقين و التى هى فى نفوسنا جميعاً .
التعليق الأخير حول الشيخ أبي إسحاق وعمرو
الفلاح الفصيح
7/27/2005 2:26:00 PM
كنت قد ذكرت لأحد أصدقائي أن هذا الموضوع لابد وأن يعلق عليه السيد/ عمرو إسماعيل ، وقد صدق ظني.من خلال متابعتي للسيد عمرو فهو يكره عمرو خالد حتى النخاع ، ويكره أبا إسحاق كراهيته للحضارة العربية والإسلامية وكراهيته لنفسه ولمن حوله.أما عن سر تدخله بالتعليق هنا لمناصرة عمرو خالد فهو لإشعال نار الفتنة بين أنصار عمرو خالد وانصار الشيخ أبي إسحاق ، .وأنا في هذا المقام أصحح ما قلته في بداية تعليقي ، وهو على الرغم من اعتراضي على الشيخ أبي إسحاق فإنه لا شك يفيد المسلمين بتبحره في علم الحديث ، لكن أرجوه ألا يتصدر للفتوى تماما مثلما نطلب من عمرو خالد ذلك ، لأن الفقيه هو الأقدر على الفتوى وليس المحدث.وقد قال أحد علماء الحديث المحترمين، إن شأننا مع الفقهاء كالبنّاء والمناول، فالمناول يجهز القوالب ويعطيها للبناء كي يضعها في مكانها الصحيح ، ونحن نخرج الأحاديث ونجهزها كي يستخدمها الفقيه في مكانها المناسب.ليتنا نلتزم بالتخصص ونحترم أدب الاختلاف.ورحم الله من شتمني في تعليقاته، وغفر لمن نال مني ، وأسأل الله ان يجزيني خيرا ، لأنني حسن النية في كل ما قلت.
أشكرك يا أخي الفلاح الفصيح
عمرو اسماعيل
7/27/2005 6:52:00 PM
اشكرك علي تعليقك يا أخي الفلاح الفصيح .. رغم كل شيء أنا أحب هذا الاسم .. لأنه يحمل العبق التاريخي لمصر ..وياتري يا أخي علي أي شيء اعتبرت أنني أكره عمرو خالد .. وعلي أي اساس بنيت هذا الحكم ..لو تعرف أن كل أفراد اسرتي يتابعون برامجه .. واشجعهم علي ذلك .. رغم أنني أعترف أنني لا أتابعه كثيرا.. هل تعرف لماذا .. لأنني تعديت مرحلة الثانوية والجامعة .. من كنت أتابعه فعلا فهو عبد الله شحاته رحمة الله عليه .. أنا في سن أقرأ فيه للغزالي رحمة الله عليه أو ابن خلدون او ابن رشد من القدماء ؟؟وعلي فكرة أنا لا أكره الاسلام ولا المسلمين .. بالعكس و قد لا تصدق ذلك .. مااتمناه هو العكس تماما وهو رفعة الاسلام والمسلمين .. وقد أري أن مفهوم ابو اسحاق له هو الذي يقف حجر عثرة أمام ذلك .. وهذا ما نختلف عليه ..مصر تحتاج محمد عبده آخر ولا تحتاج فكرا سلفيا .. تحتاج فكر اسلامي تقدمي وتجديدي .. تربة مصر لا تصلح للفكر السلفي
من جديد
على عبد الجواد
7/27/2005 8:44:00 PM
تعجبت كثيرا من كلام الاخ عبد الرحمن الذى لم يبنى على راى من الاساسففى الوقت الذى يدعو للاستاذ والداعية عمرو خالد يلمز ويهمس من تحت لتحت ليقدم الشيخ ابو اسحاق الحوينى وهو غنى عن التعريفشيخ مصرى , تقف اجهزة الامن خلفة لتشد على يديه , بحرم التظاهر , ومعارضة الحاكم , وينال من شيوخ نحترمهم ونقدرهم ولم يصل بعد لمرحلة النضج الفكرىاعتقد ان الشيخ ابو اسحاق الحوينىيحتاج ان يجلس الى من علمه الشيخ القرضاوى حتى يتعلم من تلميذ الشيخ القرضاوى فهو لا يرقى لان يجالس الشيخ القرضاوىوليس معنى ان احدهم قال عنك انك تلميذ الالبناى الذى تفوق عليه انك اصبحت حبر الامة كلمة اخيرة يا ابو اسحاقانى اشكوك الى الله افق يا رجل فنحن نمتحن
هل يجوز شرعا ما حدث من الشيخ أبو اسحاق؟؟
محمد حسن
7/28/2005 11:51:00 AM
قرأت هذا الموضوع أول ما وضع على الصفحة و لكنى لم أعلق عليه حتى تمكنت من سماع حلقة صناع الحياة للاستاذ عمروخالد الخاصة بالفنون و شريط الشيخ أبو اسحاق و الان اسأل هل يجوز شرعا للشيخ أبو اسحاق ان يقول عن الاستاذ عمرو خالد أنه لم يفتح كتاب شرعى و لا بيفهم حاجة و يقال عنه داعية ؟؟؟فبفرض أن الاستاذ عمرو خالد أخطأ أيصح هذا من أمثال الشيخ أبو اسحاق؟؟؟ولكن عودتنا الحياة و أن كل انسان ناجح لابد أن ينبت له أعداء فبدلا من أن يوجه له عتاب أو نصيحة يسبه علنا لماذا ؟؟؟؟ أقول للشيخ أبو اسحاق قف بجانب الاستاذ عمرو و ان أخطأ انصحه و عاتبهوأقول للأستاذ عمرو خالد توكل على الله فى طريق الدعوة والله يوفقك لما يحب و يرضاهوأقول لأخوتى فى الاسلام الاستاذ عمرو خالد معروف من هو و لا يضره و لا ينقص من قدره مثل هذا الكلام ولا تضيعوا وقتكم وجهدكم للانتباه لمثل هذة الاقوال فالكثير من العلماء ودعاة الخير و الاصلاح تعرضوا لاكثر من هذا
الرجاء الأنصاف والوحده
محمد عبد الحميد
6/11/2006 4:10:00 AM
السلام عليكم بسم الله والصلاه والسلام على رسول الله اولا اود ان اشكر الأستاذوصفى على مقاله ولكنى كنت اود الا يكتبه لأنه فتح به النيل من العلماء والدعاه لاسيما الشيخ ابو اسحاق الحوينى حيث سبه الكثير من محبى الأستاذ عمر خالد لأنه لا يعلمون قدر الشيخ الذى زكاهو الشيخ الألبانى العالم الجليل والذى يمدحه كل المشايخ ولا اختلاف بينهم ان الشيخ من اكبر علماء الحديث كما بين الأستاذ وصفى بارك الله فيه وهذا لايعنى انحيازى للشيخ ابو اسحاق ولكن احزننى سب بعض المشاركين فى مثل هذا العالم فقد قال النبى "العلماء ورثه الأنبياء"او كما قال رسول الله فالذى اراه ان الشيخ ابو اسحاق يخاف ان ينتقل الى الشباب المسائل الذى اخطا فيها الأستاذعمر خالد فهو بارك الله فيه ونفع به المسلين قد فتح الله له القلوب وانتشر بين الشباب بشكل واضح فهو كما يعلم يجيز الموسيقى التى لم يختلف فى تحريمها غير واحد من علماء المسلين فهناك اجماع على ذلك وانصح من اراد البحث فى هذا الأمر ان يسمع شريط حكم الغناء للشيخ محمد حسين يعقوب وانا اوايد الراى الأستاذ عبد الرحمن الذى قدرالأستاذ عمر خالد واعطاه حقه وانا اصف الأستاذ عمر خالد بالمخلص والمجتهد كما ان الأستاذ عبد الرحمن دافع عن الشيخ ابو اسحاق بحياديه واظن انه يعرف الشيخ جيدا ومن اراد ان يعرف الشيخ جيدا فليسال عنه بالخارج كما ادهشت عندما سمعت كلاما بان الحكومه تؤيد الشيخ ابؤ اسحاق وهذا غريبا فالشيخ من اشد اعداء الحكومه حيث قلماتدعه يخطب خارج بلده كفر الشيخ واشكر الأستاذ وصفى الذى تكلم بحياديه واعطى كل رحل حقه ولكنه اخطأفى الحكم واشكر الفلاح الفصيح الذى عدل عن رايه فى سب الشيخ وهذا يدل على شخصيته الجيده واسال الله ان يغفر له والسلام عليكم والصلا والسلام على سيدنا محمد
سامحك الله يا أستاذ حويني
عبد القادر الخبيري
1/8/2008 10:02:00 AM
السلام عليكم حقيقة لا أدري من أين أبدأ، فالهموم والأعباء كثيرة جدا، وإذ بها تزيد هموما وأعباء.فوقت أن سمعت ما قاله الأستاذ الحويني في حق الاستاذ عمرو خالد هالني ما قاله وتعجبت من رجل يدعي تلامذته أنه عالم في الحديث.فكيف يكون عالما في الحديث ويسوقه لسانه بكل جرأة لتضعيف حديث في البخاري وآخر صححه الشيخ الألباني؟!!حقيقة أنا أتعجب، والغريب اننا لا نرى حتى اللحظة اعتذارا من قبل الاستاذ الحويني على هذا التصرف.بارك الله بكم دكتورنا الشيخ وصفي على مقالك، وإن كانت أتت متأخهرة.
أدب الحوار
مصطفي عون
1/8/2008 11:24:00 AM
بوركت وبورك قلمك أيها الكاتب أولا- لقد تضمن ماكتبه الأستاذ وصفي من رقي وأدب في الحوار وخلق في مخاطبته للعالم الجليل الشيخ الحويني فقد أعطاه قدره وأنزله منزلته كعالم له شأن فقد تحدث بمنهجية معتدلة ونقد بناء .ثانيا- إن المردود الدعوي الذي خلفه الداعية الأستاذ عمرو خالد علي الساحة واحتواءه لطبقات لن يستطيع احد الوصول إليها إلا من أعطاه الله هذه الموهبة الإلهية التي تحتاج إلي جنود يدافعون عنها.ثالثا- إلي أخي الفلاح الفصيح نشكر لك غيرتك الطيبة علي دينك وإني أحترم قلمك وحديثك وحرصا مني علي أخي فقد أفزعني سطر في تعليقك ( هذا الرجل الذي تخاطبه لايدرك هذه الأمور ) عفوا ياأخي فإن الكاتب الأستاذ وصفي تحدث بموضوعية وأدب وخلق رفيع ولم يتناول الشيخ وأعطاه مكانته مهلا أخي الحبيب وأظن العالم الجليل الشيخ الحويني لا يستحق منا هذا التناول .رابعا - إلي أحبابنا أصحاب التعليقات نعلم أن أفئدتكم عالقة بالغيرة علي دينكم وعلمائكم فعليكم بضبط النفس وعدم تناول العلماء والتحلي بأدب الحوار .خامسا – جزا الله عنا خيرا الأخ الفاضل الأستاذ وصفي لهذا التسطير البديع في رده ونقده البناء زاده الله من فضله .الأستاذ الفاضل الداعية عمرو خالد (رجل ذو همة عالية أحيا الله به قلوب أميتت وأجسادا تبلدت علي الفسق واستشري الفساد بها ) نفع الله به الأمة ووقانا وإياه شر الفتن .العالم الجليل الشيخ الحويني نفع الله بك نحن بحاجة إلي علمك قرأت مقال الكاتب وعلمت من بين السطور انه يحبك .
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
نورالهدى
1/8/2008 7:48:00 PM
جزاك الله خيرا يا استاذ وصفي لدفاعك عن حق اخيك المسلم ورد مظلمته وخاصة لداعيه اسلامي قد حقق نجاحا في الدعوة وخاصة الشباب وكان له اثرا واضحا في التغير ويرجع ذلك لاسلوبه الراقي في الحوار واتباعه اللين والرفق مع الشباب مما جعلهم يستمعون لنصائحه وينجح في جذب عدد كبير من الشباب بل وانقاذهم من الضياع فكيف يكون جزاء كل هذا مهاجمته ونقده بهذا الشكل وان كان يرى العلماء الافاضل انه اخطأ فكان عليهم التوجيه والنصيحه والتشجيع وليس الانتقاد والتوبيخ مهما كان الامر هداهم الله وحفظهم وارشدهم لصواب الطريقوجزاك الله خيرا اخي الفاضل وجعله في ميزان حسناتك ونفع بكم الامة
اسلوب راقى
اسماعيل ابوزيد
1/8/2008 8:27:00 PM
اولا اود ان واوجه كل الشكر والامتنان والفخر الى الكاتب والداعيه والباحث الدكتور وصفى ابوزيد .مقاله ممتازه بكل ما فيها من ادب الحوار وسلاسة التعبير وترتيب الافكار صرحتا بارك الله فيك.وهناك كلمه الى كل مسلم اود ان الفت الانظار اليها لماذا لا نجعل همنا الاول والاخير هو الاسلام لماذا يا شيخنا الجليل ابو اصحاق فكل مسلم يحترم رايك ولكن مثلما وضح الكتور وصفى انك تنظر الى من يحاربون الاسلام من لخارج تتصدى لهم هذا اولا بكثير من ان نتصدى لبعضنا البعض.اما بالنسبه لعمرو خالد فانا اعتبروه من وجهة نظرى الشخصيه انه منقظ هذه الامه.
مجرد رأي بخصوص الأستاذ/ عمرو خالد) كداعي
عادل أمين صادق
1/9/2008 9:14:00 AM
‏تحياتي ‏((وعلى الرغم من تحفظي الشخصي على التكوين الشرعي ‏للأستاذ عمرو خالد الذي يوقعه في مخالفات أحيانا،)) وهذا عن ‏لسان الأخ الكريم/ وصفي عاشور أبو زيد ـ الباحث مصريتحياتي وإحترامي لشخصك الكريم وأسلوبك الرائع لطرح ‏موضوع النقاش بحيادية (مثيرة للغاية) وإن كنت أحب هذا ‏الأسلوب فى كثير من المواقف وليس بالضرورة يكون الهدف ‏ببعض الأحيان صائب ! سيدي الكريم / الشيخ الفاضل ‏والداعيه الأسلامي ...الشيخ الحويني ( الشهير بأبو إسحاق ) ‏نعم يوجد باع طويل لا يختلف علية أثنان وما يقولة من ‏ملاحظات أيضاً لايختلف عليها أثنين من علماء الدين .....لكن ‏أحياناً يكون للضرورة أحكام فى وقت شاع فية الفساد فى البر ‏والبحر والجو فكان هذا دافع من دوافع فقدان حلقة من أهم ‏الحلقات وهي حلقة الوسط التى تربط بدورها مابين الجيلين ‏والصواب والعقاب ...والخير والشر ...والإيمان وقله الإيمان ‏‏...بمعنى ((أختفاء كلمة خير الأمور أوسطها )) وبناء علية بهذا ‏الزمن فقدت حلقة الأتصال الوسطى للدعاة.. لنشرالدين ‏الأسلامي بأصولة وبمميزاتة خالى من أي شوائب ومداخلات ‏تسىء للإسلام بشكل أو بأخر فأصبح المجتمع بل جيل معين ‏وإن كنت أشبهه بجيل الوسط القريب من الشباب وليس الكل بل ‏معظمهم طبعاً غير قادر على أستيعاب الأصول والدعوة فى ‏الدين بصدر رحب وسعة صدور بل مغريات العصر بكافة ‏أنواعها أصبحت حائل بينهم وبين تعاريف الدين الصحيحة ‏وبكاملها وأصبح من الصعب تغير سلوكيات حلقة الوسط من ‏الشر للخير مرة واحده كان لابد من وجود من يوصل الحلقتين ‏بين الأصول والنهاية بمعنى إيصال طريق النور من الأول ‏للأخر والدعاة بمنظوري ويمثلهم الشيخ / أبو سحاق ‏‏...وأصبح الوضع بالنسبة لهم غير مقبولين بمعظم الحالات ‏لوصلة الوسط أو لو سميناها بحلقة الوسط وهو جيل الوسط من ‏الشباب فكان للأستاذ عمرو خالد دور وإن كان بة عيوب قليلة ‏أو كثيره ولا أقصد عيوب جوهرية بل أخطاء فمن الجائز أن ‏تغتفر وإن كان الهدف الصلاح فتحسب لة وليس علية بدورة ‏يكون قد أوصل أو مهد الطريق لجيل قد يكون البعض منة قد ‏فقط المصداقية بأشياء كثرة من حولة وقد تكون بفعل فاعل ‏وهي فقدان هذة الوصلة وكان الهدف منها التدمير بشكل ثانوى ‏من الداخل لأجيال قادمة فاللأستاذ عمر خالد دور بالفعل ولو ‏لتوصيل أو لتسهيل أو لتقريب المسافة أو لإصلاح الثغرة أو ‏الحلقة المفقودة بين الأجيال وبالأخص جيل الوسط وإن كان ‏غير مرغوب فية من العلماء ولكن إن دل فيدل على التقصير ‏بشكل أو بأخر من الدعاه وبالأول والأخر هو مجتهد نوعاً ما ‏كطالب مجتهد يريد من الأجتهاد الوصول لوسيلة لتحقيق غاية ‏وإن كانت ناقصة بعض الشىء وإن كان هذا رأيي أنا مع إني ‏لاأستمع له كثيراً لأنة ببساطة لايخاطبني أنا بل يخاطب جيل ‏أستطاع نوعاً ما أن ينقذ ماتم إنقاذه من أفراد قد يكونوا يوما ما ‏فقدوا الثقة بدعاة وفقدوا الثقة (بطريقة) التوجية وقد يكون قد ‏فقدوا لغة الحوار والمخاطبة وهذا ليس ذنب لعمرو خالد بل ‏صواب فى حالة الفشل فى أصول التوجية لجيل الوسط وبرغم ‏وجود كثير من التحفظات لطريقة الأداء ولكنة قد حقق الكثير ‏منما لايستطيع تحقيقة الكثير من الدعاة لعملية التمهيد وليس ‏لمواصلة الطريق لإلا بالعلم والدراسة والتعمق بكثير من نقاط ‏الخلاف التى يحسمها ديننا الحنيف ... تحياتي وأسف للأطالة ‏وأأمل أن أكون أوصلت ماأستطيع التعبير بة تحياتى لجميع ‏الدعاة للصلاح ولأرشاد جيل يوما ما سيصبح بيده مستقبل بلد ‏مثل مصر وعلى الدعاة خريجي الأزهر الشريف أن يكملوا ‏الرسالة بعد أن وُصلت الحلقة المفقوده بين الجيلين تحيااااااااتي ‏
عمرو خالد قدوة شباب المستقيل
بلال العاسمي
1/24/2008 12:59:00 AM
اولا نشكر الاستاذ على هذا الموضوع الجيد ومهما كتبنا عن انجازات عمر خالد فلن نفيه حقه فكم نحن بحاجة لامثاله لتتعلق به قلوبنا قبل عيوننا وكم اخذ بيد الشباب المسلم للطريق الصحيح فلم يترك لنا سؤال يخطر على البال الا اجابنا عليه قبل ان يسئل وكم نور عقول تائهاوهذب نفوس ضائعة وصح قلوب غافلة فجزاه الله عنا كل خير وسدد خطاه
ادب الاختلاف والنصيحه
فارس المشاعر الراقية
2/5/2008 10:24:00 PM
بسم الله الرحمن الرحيم جزي الله اخونا وصفي علي هذه الكلمات الرائعه والاسلوب المهذب واقول للشيخ ابو اسحاق الحويني لا يجوز لعالم ان يشتم او يسب انا عامة لا أعترف باي رجل يشتم او يسب ولكن اعترف بالحوار الراقي واعترف بالنصيحه الجميله واعترف بالنقد البناء الذي يؤدي الي بناء قيمه جديده تفيد المسلمين وليس النقد الذي يهدم اكثر مما يبني ومن وجهة نظري ان ماقاله ابو اسحاق يهدم اكثر مما يبني واراه انتصارا للنفس وليست نصيحه خالصه لوجه الله كان في استطاعته ان يتصل به ويقدم له النصيحه ويعرفه اخطائه بدلا مما يجلس هو وتلاميزه يضحكون عليه ولا ادري هل هو مقتنع بنفسه اقصد ابو اسحق بعد هذا الموقف ام لا ؟؟؟ اما الاستاذ عمرو خالد فجزاك الله خيرا علي صبرك وعدم ردك علي مثل هذه الكلمات انت حقا كما تقول دائما وتنبه وتؤكد علي قول الله تعالي " واخفض جناحك لمن اتبعك منهم من المؤمنين " وجزاكم الله خيرا وسدد خطاك وجعله في ميزان حسناتك والله اسأل ان يجمعنا في الفردوس الاعلي من الجنه .
ممكن ترد علي
نور الدين
2/10/2008 4:27:00 AM
بسم الله الرحمن الرحيمأخى فى الله بارك الله فيك وهدانا وهداك الى الحقيا أخى الله يكرمك كيف تنكر على شيخنا وأستاذنا ومعلمنا الشيخ أبو إسحاق الحوينىانه رد على عمرو خالد بهذا الأسلوب وبهذه الطريقةوانت تتبع نفس الأسلوب ونفس الطريقحتى لا أطيل عليكوالله والله واللهانا لا أعرفك شخصيناوكذلك لا أعرف عمرو خالد ولا شيخنا ابو إسحاقليس لى أى علاقات شخصية بأى منكمانا اتكلم لحبى فى الاسلامولا اريد ان يتحول من مجال الدعوه الى مجال النقضالشيخ ابو اسحاق لن اتحدث عنه لأنه معروف من كل رجال العالمونحسبه على خير ولا نذكى على الله احدحبيبى عليك الرجوع الى الشيخ ابو اسحاق والتحدث معهولا تنسى فعلا ان عمرو خالد له أخطاء كثيرة والكل سمعها باذنه فى التسجيلاتوكذلك بعض التصرفات التى نجد ان الكثير من اهل العلم ينكرونهالكن اولا وأخيراارجو منك اخى العزيز ان ترجع الى الشيخولا يجب علينا كمسلمين ان نجلس للنقضوجزاك الله خيرا
بارك الله فيك وسدد خطاك
وائل عكاشة
2/18/2008 10:04:00 AM
بارك الله فيك وسدد خطاك أيها الكاتب المبجلوجعلك الله لك إلى الحق سبيلا وعلى الصراط معيناولكن ما أطلبه من سيادتكم هو فتح باب الرد من سيادتكم على هذه التعليقات لتوضيح الهدف المنشود من هذه المقالة وغيرها خصوصا لمن لم يدرك مغزى المقال ومن ينظر تحت قدميه كالذي اتهمك بعدم مراعاة المصالح والمفاسد .. سامحه الله
هذة هى الحقيقة
محمد صلاح العسكرى
2/19/2008 8:55:00 PM
لايمكن ان يلاقى كلام الشيخ أبو أسحاق الحوينى ودعوتة ومنهجة قبولا أمام دعوة عمرو خالدإلى تقديم الأسلام فى صورة متجردة تماما من قيم وتعاليم الاسلام فعند عمرو خالد الموسيقى حلال والاختلاط حلال وسوء الأدب مع الأنبياء حلال ووصفة بعض أصحاب النبى بكلمات وأوصاف يخجل المسلم منها والطــــــــــــــــــامة الكبرى أن أبليس مكفرش وهذا كله معلن فى تسجيلاتة فمن الطبيعى جدا ان ينال هذة الشهره وأكثر منها قال تعالى "ومن أضل ممن أتبع هواه بغير هدى من الله" "قل لايستوى الخبيث والطيب ولو أعجبك كثرة الخبيث" فالناس عايزة الداعية إللى على هواهم وليس على هوى الشرع عرفتم لية عمرو خالد مشهورودعوتة لاقية قبول عالى الهم إن عمرو ثروه كبيرة تاهت عن الطريق المستقيم اللهم أهده وباعده عن الشهوات والفتن وحفظ الله أبو أسحاق فأنا نحسبة على طريق النبى ولا نزكية على الله فوالله هو علم من أعلام هذه الامة وكفاة شرفا أنة يذب ويدافع عن الله وعن رسول الله وعن الاسلام
تبصير أولى الألباب (من هو عمرو خالد)
محمد صلاح العسكرى
2/20/2008 8:55:00 PM
عمرو خالد هو الداعية الاسلامى الذى أختارتة بريطانيا على رأس أربعة من الدعاة على مستوى العالم الاسلامى لمواجهة القاعدة (أسامة بن لادن ) فبالله عليكم أفيقوا داعية أختارتة بريطاتيا بالله عليكم أليس هذا دليل واضح لمن كان له قلب أنة داعية على مزاج بريطانيايعنى والله ليس فية خير والا فما تبرير إختيار بريطانية لة وهى العدو الثانى بعد أمريكا للأسلام .... أليس هو الداعية الذى قال أن إبليس مكفرش (لان إبليس قال فبعزتك أى أنه يعترف بعزة الله وأن إبليس قال لله "أنظرنى إلى يوم يبعثون" أى أنة يؤمن باليوم الاخر إذا أبليس مكفرش بالله عليكم هل يعقل أن يقول هذه الكلام رجل على حق ..... أليس هو الداعية الذى ظهرت المتبرجات والكاسيات العاريات أمامة وبرامجة كلها فيها تبرج سافر وإختلاط أهذا يدعوا إلى الله......... أليس هو الداعية الذى قال عن النبى صلى الله علية وسلم بسوء أدب أنة قدوتنا فى الفن التشكيلى ..... وقال عن كليم الله موسى علية السلام بيكلم البنات ويوصفة والله والله والله بقوله الواد بيحب البنت (الواد هو سيدنا موسى والبنت هى بنت سيدنا شعيب ).... أليس هو الذى أساء وصف النبى فى معاشرتة أزواجة وكلامة فى موت النبى فى حجر السيدة عائشة( بسوء ادب).....أليس هو الذى يدعو الزائر الى قبر الرسول الى شرك القبور (بقولة أناجيتلك أشكيلك همى)....أباح الموسيقى وجعل أبناء الفنانين هم وجهة الأمة الأسلامية وأنهم أمل هذة الأمة....وأخطائة لاتعد ومعروفة فى شرائط أهل السنة والجماعة حفظهم الله وجعلهم كالصواعق المرسلة وسلطهم على أعدائة من أهل البدع والضلال .....(((ولتعرف لماذا تكلم علماء أهل السنة فى مثل هذا الرجل ))) اسوق إليك كلام إمام أهل السنة والجماعة ألإمام أحمد بن حنبل عندما سئل عن الرجل يصلى ويصوم ويقوم الليل أم الرجل يتكلم فى أهل البدع فقال :ـ أما الذى يصلى ويصوم ويقوم الليل فخيره لنفسة وأما الرجل يتكلم فى أهل البدع فخيره لنفسة وللمسلمين ...فاختار رحمة الله الكلام فى أهل البدع وعلماء أهل السنة على هذا المنوال إلى أن تقوم الساعة والسلام عليكم ورحمة الله وبركاتة
أحسنت ياأخي وجزاك الله كل خير
عادل أمين صادق
2/21/2008 2:54:00 PM
محمد صلاح العسكرى...تحياتي ...من قلبي أقولها لك بارك ‏الله فيك وكلماتك إن دلت فدل على إنك ناصع البياض والنية ‏والصدق أكملك الله بالعقل والحكمة وسدد خطاك للنور ونصره ‏الحق .... لكن يوجد تعليق أو ملحوظة أو شىء من هذا القبيل ‏لكل من علقوا على هذا المقال من الألف للياء .... هل هناك ‏مقارنة بين الشيخ أبو إسحاق الحويني (والأستاذ) المستشيخ / ‏عمرو خالد .... لا والله شتان .... بين السماء ..وصفوها.. وبين الأرض ووعورة تضاريسها ‏أشكرك أخى الكريم وبارك الله فيك وفى أمثالك ..وأمثالك هم بذور الخير وأغصان الأمة ولولاكم لكان الأسلام بخبر كان وإإإإإإإية يادنيا على كيفك ووالله ياأخي لايوجد مثقال ذرة من المقارنة بين الشيخ والمستشيخ ...... ‏
لا تتبعوا الرجال إتبعوا الحق
محمد صلاح العسكرى
2/23/2008 10:35:00 PM
أفيقوا أيها المسلمون واسنجيبوا لربكم ولاتتبعوا الرجال واتبعوا الحق المنزل من عند ذى الجلال لن ينفعكم غير الحق ولن بقبل منكم غيره إتبعوا ولا تبتدعوا لاتتبعوا أهواء قوم قد ضلوا من قبل وأضلوا عن سواء السبيل دين الله كمل وليس فيه مجال لان يزاد فية ويحرف فية إتبعوا من يقول كما قال النبى صلى الله علية وسلم وكما قالة صحابتة الأطهار إتبعوا السلف الصالح واتركوا المبتدعة وحاربوهم أقعدوا لهم كل مرصد فإنا نتعبد إلى الله بالكلام فى أهل البدع والتشنيع بهم وتحذير المسلمين منهم وهذا طريق سلفنا الصالح رضوان الله عليهم ... والسلام عليكم ورحمة الله وبركاتة
إلى محمد صلاح الدين العسكرى
إلى محمد صلاح الدين العسكرى
2/27/2008 7:00:00 PM
فإنا نتعبد إلى الله بالكلام فى أهل البدع والتشنيع بهم وتحذير المسلمين منهم وهذا طريق سلفنا الصالح رضوان الله عليهم لبئس ما عبدت به من خلقكلبئس ما عبدت به من خلقكلبئس ما عبدت به من خلقك
لك الله يا شيخ أبو اسحاق فالجهال لايعرفو
مصطفى عاشور -حاسبات القاهرة
2/29/2008 1:06:00 PM
اولا السلام عليكم ورحمة الله وبركاتهثانيا لن اطيل عليكم لأننى أشعر بمرارة فى حلقى.للذين لايعرفون الشيخ ابو اسحاق الحوينى ولا يعلمون قدره وعلمه وادبه وخلقه فليبحثوا عن ذلك من خلال موقعه او ادوات البحث او اى مكان اخر لأننى أصغر من ان اتكلم عن هذا الشيخ الجليل العلامة المحدث الذى افنى عمره فى خدمة سنة النبى وفى خدمة دين الله ولكن الاسف هناك اناس يحبون تزييف الحقائقلا تقارنوا بين العلامة المحدث ابو اسحاق وبين عمرو خالد لانه لا مجال للمقارنة فعمرو خالد دائم الاخطاء خصوصا فى الاحاديث ثم انه يسئ الادب حتى مع الانياء بوصفه لسيدنا موسى بالولد وحاشاه كما ان عمرو يجيز الاغانى والفن على حد قوله وكل دروسه تكون للشباب فى المولات وما شابه ذلك ومن ضعاف الدين لانهم لايعلمون شيئا عمرو خالد يذكرنى بالدابة التى قتلت صاحبهاوهى تحاول انقاذه حتى عندما ادعى العنترية وذهب الى الدنمارك بعد الاساءة الاولى للنبى صلى الله عليه وسلم ظن عمرو ومن معه انه بذلك قد ادبهم ولجمهم فكان ردهم فى المرة الثانية اقسى واقوى والله الذى لا اله الا هو ان هذا الرجل يريد الشهرة ويريد النجومية على طريقة ابطال السينماهذا الرجل الذى ذهب الى الكنيسة للاحتفال بعيد المسيحيينومصائبه لاتعد ولن اتكلم عنه ثانية لانه اقل من ذلك بكثييييييييير كنت ف الماضى اسمعه لكنى اقسم الله ان مجرد صوته يصيبنى باستثارة عصبيةاسأل الله ان يهديه ويهدينى ويهدى كل الناسوان يبارك لنا فى شيخنا ابو اسحاق الحوينى وان يطيل فى عمره ويبارك له فى وقته.فستذكرون ما اقول لكم وافوض امرى الى الله
مثلهم كمثل الكلب
حسن
2/29/2008 7:26:00 PM
يا أيها القادحون في شيخنا أبي إسحاق إنما مثلكم ( كمثل الكلب إن تحمل عليه يلهث وإن تتركه يلهث ) ثم إن للشيخ الحويني موقعا على الانترنت فانظروا فيه ثن احكموا
الحوينى سراج الامة
كريم ابوعبدالله
3/7/2008 12:29:00 PM
اقسم بالله ان دموعى نزلت وانا اقرا هذه التعليقات على نبراس الامة الشيخ الحوينى ايها الجبناء المدافعون عن الدين المودرنمن انتم وما توجهاتكمفلابين لكم ولكاتب هذا المقال لاوضح بعض الامورما رايكم فى تحليل سماع الموسيقى والاغانىما رايكم فى اعلانات قناة artالداعرة التى يقدمها الستاذ عمرومارايكم فى حضوره القداس بجوار البابافى الصف الاول اليس يحفظ قول الله(ان الدين عند الله الاسلام)فما المقصود بحضوره اليست هذه الكنيسة من تطاولت على المسلمين بالمسرحية المعروفةوقد قال الله عز وجل (وقد نزل عليكم فى الكتاب ان اذا سمعتم ايات الله يكفر بها ويستهزا بها فلا تقعدوا معهم انكم اذا مثلهم)اسمعتم انكم اذا مثلهمما رايكم بسامى يوسف ما رايكم فى حلق اللحية وهو يدعى الى هدى النبى 00فاقد الشئ لايعطيهمارايكم فى مجلة تباع هنا بالسعودية هو وزوجته كاشفة واجههاواولاده على غلاف المجلة وسط مجلات الموضة ما رايكم فى سماعه لام كلثوم وماذا عن زيارة ولكنك فتحت المجال لجبناء مندسين للتطاول على علم الامةفالفلاح وغيره من المغفلين اتهموه بالعمالة للحكومة امر يدعو للضحك لان واجه كل من الصوفيةوالسياسين المسلمين (الاخوانالمسلمين)ولجماعة التكفير والهجرة وللتبليغ والدعوة والعلمانيين ممن منعوا الحجاب وللدنمارك ولنصر ابو زيد ونوال السعداوى وللصحافيين الذين تطاولوا على الرسول صلى الله عليه وسلم ولا انسى اسامة انور عكاشة ولكل من اراد ان يبدل فى دين اللهواخر يحكى على استقبال اهل اليمن لعمروفانك لا تدرى ما يفعله امراء السعودية هنا مع الشيخ الحوينىاو ما حدث مع الشيخ فى الاماراتانظرت تبرا من جماعةالاخوان المسلمين رغم انه ناشا منهم فعليك بسؤال الشيخ وجدى غنيم الاخوانى كام مرة تهرب عمرو من لقائه فى الاماراتوواحد تانى ينادى الشيخ الحوينى بالاستاذالظاهر انكم ممن تحبون الدين المودرن والفتاوي اللى على مقاسكموانه اى الشيخ يدرس من تلامذة القرضاوي راجعوا فتاوى القرضاوى وبعدين تكلموا عن الجبل الراسخ اسد السنه امام المحدثين اخر السلف الشيخ الحوينىوابقى رد وقولى بتعبد الشيخ زى ما قولتها للى قبلى اخى فى الله ابوعبد الرحمناشكر اخوانى فى الله ابو عبد الرحمن ومحمد العسكرى فكلنا عساكر لحفظ ونصرة دين الله وسنة نبيه اخوكم المصرى من السعودية
انصفو عمرو
محمد البردوني
3/15/2008 10:01:00 PM
الاخوة الكرام انصفوا عمرو خالد انتم بصراحة لم تعملوا للدين معشار معشار ما عمله عمر خالد هل هذه حسد اتقوا الله ملاحظة الشيخ القرضاوي على راس الجميععمو خالد زنمة عن جد و مخلص انشاء الله للدين والعمل وليس الكلام متل بعض العالم الي ما معهن غير الحكي الفاضي كتر الله من امثالك يا استاذي عمرو خالد و حفظك وحفظ شيخنا القرضاوي والحويني عمرو خالد هدا انسان مخلص و نحسبه كذلك الله يزيد من هالرجال تحياتي لالكم جمنيعا محمد البردوني
أعرنى سمعك
محمد صلاح العسكرى
3/21/2008 6:05:00 PM
السلام عليكم ..كل يؤخذ منه ويرد إلا الرسول الكريم فما حملنا على الهجوم على عمرو خالد إلا حفاظا على سنة النبى محمدمن التبديل والتغيير رجل يقول على خلاف مايقول الرسول الكريم ليس فى كل شىء وهذة حقيقة وأنما فى بعض الاشياء وللاسف من بدائيات هذا الدين فإما ان نصدق عمرو خالد ونكذب النبى إما أن نصدق النبى ونكذب عمروفالفكرة جميعها دائرة فى مضمار الحفاظ على سنة نبينا فوالله الذى لا إله إلا هو لو بلغنا أن أبو أسحاق الحوينى خالف سنة النبى فى أمر من ألامور والله لن ولا يمكن لنا أن نتبعه ونقول بقوله وإنما نقول بقول رسول الله وإنى أشهد الله أنى ما هاجمت عمروا لشخصه وإنما للحفاظ على سنة النبى محمدالذى ضيع منها الرجل ليرضى أهواء الفنانين والشباب والفتيات ومستمعيه ويقول هذا لمصلحة الدعوه ولكن أقول كما قال الله "ومن أضل ممن إتبع هواه بغير هدى من الله" وكل من دافع عن الرجل فليتذكر النبى العظيم محمد ويقول والله لو دافعت عن الرجل إذا سأكذب النبى فليتق الله كل من ساند الرجل بكلمة أوغيرها وليعلم أن مادافع عنه أحدا إلا ويعلم أن لسنة الله أسودا وهبوا حياتهم وأقلامهم وألسنتهم للدفاع عن هذا الدين من أهواء المبتدعه ...
هذا ردى فلتقرأه
محمد صلاح العسكرى
3/23/2008 6:00:00 AM
كتب لى أحد الاخوه فى مسألة التعبد بالتحذير من أهل البدع بعد قولى:فإنا نتعبد إلى الله بالكلام فى أهل البدع والتشنيع بهم وتحذير المسلمين منهم وهذا طريق سلفنا الصالح رضوان الله عليهم قاللبئس ما عبدت به من خلقكلبئس ما عبدت به من خلقكلبئس ما عبدت به من خلقكأقول ألم يكلف هذا الاخ نفسه أن يقرأ تاريخ السلف الصالح ألم يكن من جهادهم جهاد أهل البدع (هم كل من يقولون بشىء لم يأمرنا به الدين) ألم يقرأفى كتب البدعه مثل كتاب الابداع فى مضار الابتداع وكتاب الإعتصام للامام الشاطبى ... ألم يكلف نفسه أن يعرف مقصود إمام أهل السنة من قوله اسوق إليك كلام إمام أهل السنة والجماعة ألإمام أحمد بن حنبل عندما سئل عن الرجل يصلى ويصوم ويقوم الليل أم الرجل يتكلم فى أهل البدع فقال :ـ أما الذى يصلى ويصوم ويقوم الليل فخيره لنفسة وأما الرجل يتكلم فى أهل البدع فخيره لنفسة وللمسلمين ...فاختار رحمة الله الكلام فى أهل البدع ...ألم يقرأفى كتب الفقه أن من وقر صاحب بدعه فقد أعان على هدم الدين.... ألم يقرأأنه لايستحب إلقاء السلام على أهل البدع وعدم الرد عليهم...وعمرو خالد رجل أبتدع فى دين الله قال أن إبليس مكفرش (لان إبليس قال فبعزتك أى أنه يعترف بعزة الله وأن إبليس قال لله "أنظرنى إلى يوم يبعثون" أى أنة يؤمن باليوم الاخر إذا أبليس مكفرش ..وقد أباح الموسيقى وجعل أبناء الفنانين هم وجهة الأمة الأسلامية وأنهم أمل هذة الأمه وقال بعدم جواز الختان وأنه ظلم واقع على المراه وقد ثبت الختان فى الصحيح وقال وقال وقال ماذا أكتب عن بدع الرجل الله المستعان الله المستعان .وإن من بدع هذا الرجل ما أراد به الوصول الى الحق فأخطأ الطريق وهذه شهاده لا أكتمها فاللهم أهد الاستاذ عمرو خالد واجعله أكبر داعيه للسنه وأن تغفر له ذلاته وأن تسدد خطاه يارب ... الغيور على السنه أخوكم العسكرى
فهل أنتم منتهون
عبد الله لا رب لي سواه
3/28/2008 8:47:00 AM
إن الناظر بعين البصيرة الى الناس يجد عجبايجدهم غالين في أمور ما كان عليها السلف الصالحيجد كل منهم يقول ويظن أن قوله الحق لا حق سواهالخلاصة:-" الشيخ الحويني أقرب للصواب من الشيخ عمرو "الله الله في لحوم العلماءالله الله في لحوم العلماءالله الله في لحوم العلماءالله الله في لحوم العلماءالله الله في لحوم العلماءالله الله في لحوم العلماءالله الله في لحوم العلماءالله الله في لحوم العلماءالله الله في لحوم العلماءالله الله في لحوم العلماءالله الله في لحوم العلماءالله الله في لحوم العلماءالله الله في لحوم العلماءالله الله في لحوم العلماء
الشيخ المحدث
فهد المصرى
4/9/2008 5:27:00 PM
بسم الله الواحد الا حد وصلاة وتسليم على النبى محمد والة وصحبة اما بعد فبعد قراتى للمعظم التعليقات والى الاستاذ كاتب المقال لم وجدت ان معظم من كتب لا يدرى من هو الامام المحدث الحوينى وعلى يد من تتلمذ انه تتلمذ على يد العلمة الكبير ناصر الدين الا لبانى وهو من المحدثين الكبار انا لااهاجم الاستاذ عمرو خالد ولكن اقول ان تسهلنا فى دننا هو الذى ياتى بهذة الاختلافات وان اخطا الشيخ فهو انسان وكل انسان يخطى فلماذا كل هذا الهجوم على الشيخ ان فى هذا الزمن كل من قال كلمة حق فهو متششدد
الشيخ العلامة المحدث/أبوإسحاق
مسلمة
4/23/2008 1:02:00 AM
الشيخ العلامة المحدث/أبوإسحاق-حفظه الله- هو أعلم أهل مصر في علم الحديث ومعه ‘جازات من أكبر العلماء بذلك وله الحق في الفتوي بلا شك ويبدو أن الكثير لايعلم عنه الكثير؛ والاستاذ الداعية المحبوب/عمرو خالد -حفظه الله- هو من أكثر الدعاة احتراما ومن أكرمهم خلقا والاثنان فوق رؤوسنا ولايحق لنا التحدث عنهما بأى لفظ يؤذيهما ولا يجوز لمثلنا ان ننتقد هذين العلمين بل يجب علي من عنده نيحة لأي منهما أن يذهب اليه ويحدثه مباشرة دون ان يتسبب في فتح المجال لسبهماودون أن يتسبب في زيادة الفجوة والفتنة بين المسلمين
أبشرواااا
مسلمة
4/23/2008 2:18:00 AM
بإذن الله قريبا جدا سيجلس الاستاذ عمرو خالد والشيخ أبوإسحاق وبعض العلماءبكل احترام وحب ليتحاوروا ويتعاونوا وربما تذاع نتائج هذه الجلسة علي قناة الناس
هيهات!!
عاشق الحويني
4/24/2008 4:32:00 AM
بسم الله والصلاةوالسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم أمابعدهيهات: هيهات هيهات أن نقارن بين فضيلة العلامة المحدث الورع التقي أسد السنة محدث زمانه إمام أهل الحديث في عصرنا هذاالشيخ/ حجازي بن محمد بن شريف(أبوإسحاق الحويني)< وهذه نبذة من نبذة عن الشيخ أبوإسحاق الحويني-حفظه الله-: هوالشيخ :حجازي بن محمد بن شريفولدسنة 1375 هـ، وبدأ طلب علم الحديث في الحادية عشرة من عمره وحضر دروس الشيخ محمد نجيب المطيعي في الفقه الشافعي.تخرج من كلية الألسن قسم الأسباني وكان الأول على دفعته في كل أعوامها عدا السنة الأخيرة حيث كان الثاني.رابط في مكتبة المصفى مدة طويلة للاجتهاد في الطلب وكان يطلب نهارا ويعمل ليلا لينفق على نفسه.درس الشيخ أبي إسحاق على الشيخ الألباني رحمه الله من خلال كتبه ونهل من علومها.وقد مدحه الشيخ الألباني حينما سئل عمن يخلفه في المنهج العلمي فبدأ بالشيخ مقبل بن هادي ثم بالحويني.هيهات أن نقارن بين الشيخ الحويني -حفظه الله-وبين الأستاذ عمرو خالد بل والله هيهاتأن نقارن بين عمروخالدوبين تلميذ لتميذ فضيلة الشيخ أبو إسحاق الحويني.ولكن أقول وبالله التوفيق (وهذا الكلام موجه لكل من نقض الشيخ)لماذا ألقى الشيخ الحويني هذه الخطبة هل لإثارة الفتنة!! لا والله ما علمنا عليه من سوء ولا نزكيه على الله ولكن لان الناس بدؤا ينصبوا على عمرو خالد ظنا منهم أن ما يقدمه عمرو خالد هو الدين الصواب وأن ما يقدمه الشيوخ الكرام كالشيخ الحويني-حفظه الله-إنما هو تشدد وتعصب!!وهذا والله باطل عن الشيوخ الكرامكالشيخ الحويني فأراد أن يلقي هذه الخطبة أو الدرس للتحذير والتنبيه بما يفعله الأستاذ عمرو خالدمن مخالفات وهذا والله واجب الداعية الإسلامي الصادق وما هذا بالغيبة والنميمة كما يدعي البعض .وكن في النهاية أقول شاع الضلال بسبب مثل هذا النوع من الدعاة لقد والله شوهوا الدين وإنحرفوا عن الحق وفي النهاية أقول هيهات هيهات هيهات !!!
هل تعرفون من هو
عمرو مصطفى
4/24/2008 6:51:00 AM
انه افضل محدثى العصر فى علم الحديث بعد الشيخ الالبانى فى كل مائة عام ياتى عالموهاهو عالم العصر ابو اسحق فكيف من يقوم بلتعليق ان يجروء بالتعليق السخيف والمستخف لا اقول بالعالم ولكن بالعلامه وان كان يستحق اكثر من هدا ان الكلام يطول لو تحدثنا فى الموضوع ولكن يجب الى كل من توافقه ميوله فى الحياه ان ينظر الى الراى الدى يوافق ميوله واتجاهاته فالدى يحب ان يسمع الموسيقى مثلا ويصلى فيقوم بالدفاع عن عمرو خالد ويهاجم الشيخ مثل الفنانات اللواتى اردن ان يهربن من منطقة المعصيه فراين فى طريق عمرو خالد الملاد من دلك فيجب ان نتحرر من هده المنطقه وننظر الى الدين ومنهجه جيدا حتى يتفهم كما من راى فى المقال ملاده الى فكره وحياته فبدا يدافع عن المقالوشكرا
إليكم يا محبي عمرو خالد
أبو قتيبة الجوجري
6/2/2008 12:35:00 AM
بسم الله الرحمن الرحيم.الحمدلله رب العالمين،والصلاة والسلام علي خاتم الأنبياء والمرسلين،وعلى آله وأصحابه أجمعين. فوالله إني لأعجب لهذا الزمان الذي ينال الناس فيه من أسد السنة وبحر العلوم/أبوإسحاق الحويني. وذلك لدفاعه عن الدين والسنة. والبعض يستنكر عليه ذلك ولدفع هذه الشبهة {وهي الرد على المخطئين}أسوق إليكم مثالين:1‏_لما سأل الإمام أحمد عن الرجل يصلي ويصوم ويعتكف خير عندك أم يقاتل أهل البدع والأهواء؟ فأجاب: يقاتل أهل البدع والأهواء،لأن الصلاة والصيام تنفعه وحده،أما بيان زيغ أهل البدع والأهواء فنفعه عائد على عموم المسلمين.2‏_المثال الثاني: أن أحد أهل الحديث من السلف الصالح كان راكبا على ظهر حماره يوما فجاء السوق ونادا : أيها القوم لأن اشرب من بول حماري هذا خير لي أن أروي الحديث عن هذا. وأشار إلى أحد كبار علمائهم.فاستنكر الناس عليه ذلك، فقال: هذا ديييييين.والأمثلة على ذلك كثيرة لاتحصى وقد أجمع العلماء على وجوب الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر لعموم المسلمين مهما علت مكانته.ثانيا:بيان لبعض أخطاء الداعية الأستاذ عمرو خالد باختصار التي لا يتسع المقام لذكرها وأترك الحكم لكم.1‏_ قوله أن إبليس لم يكفر بالله لأنه قال (خلقتني)،وقال أيضا (فبعزتك) فهو إعترف له بأنه خالق فهو ماكفرش ، والصواب أن كفر إبليس ثابت بالقرآن الكريم لقوله تعالى في سورة البقرة [إلا إبليس أبى واستكبر وكان من الكافرين] فما هو رأيكم بمن يخالف شيئا من القرآن؟!!2 ‏_ وقال في شريط [الوفاء] متوسلا بذوات العباد ؛ يارب اغفر لنا بأتقى واحد فينا!! الآن اغفرلنا بأخلصنالك!! الآن اغفر لنا بأتقانا لك!!وقد أجمع علماء السلف من غير الصوفية على حرمة التوسل بذوات العباد أحياءا وأمواتا.3‏ ‏_ قال في شريط خواطر قرآنية حول سورة يونس واقعا في القول بخلق القرآن وهي مسألة عظيمة : حاشا لله أن يظلم الذي خلق السماوات والأرض والحق وهذا الكتاب العظيم.4‏ ‏_ قال في شريط له عن الأمانة : يقول فيه إن التدخين ليس حراما ولكنه يعتبره مكروه،لكن بما أن الرجل يشرب أكثر من خمس سجائر في اليوم فإنه يقول إنه يصبح حراما.5‏_‏ حينما سألته امرأة في اتصال هاتفي في قناة اقرأ في برنامج مجلة المرأة المسلمة؛فيقول: مش عايزة تتحجبي مش مشكلة ولكن احذري اللبس الضيق.وأرى في هذا كفاية لمن ينشد الحق والسنة.ثالثا : شبهات والرد عليها1‏ ‏_ القول بأن أبوإسحاق عميل مع الحكومة ؛ فأقول لهذا وأمثاله أنه كان للشيخ أكثر من مرة محاضرة خارج بلده ولكن منعته الحكومة، وإن الشيخ كان قد اعتقل لمدة طويلة وقد ذكر ذلك في بعض أشرطته .2‏ ‏_ القول بأن الشيخ محمد حسان راض عن منهج عمرو خالد تمام الرضا كذب و افتراء،فهل تعلمون لماذا ترك كل من الشيوخ{ محمد حسان،محمد حسين يعقوب،أبوإسحاق الحويني} قناة الناس؟؟ كان ذلك إحتجاجا على استضافة الأستاذ عمرو خالد بالقناة. ورغم عودة الشيخ يعقوب ، إلا أن الشيخ محمد حسان لا يزال على موقفه.وراجع إن شئت مجلة المصريون بتاريخ16/5/2008 وراجع كذلك مجلة الوسط يوم الأحد بتاريخ 1/6/2008وأما الحوار الذي نشر لفضيلة الشيخ محمد حسان في عام 2003 والذي صرح فيه بأن الساحة تتسع لكثير من الزراع ، ففي نفس هذا المقال يقول الشيخ عن عمرو خالد أنا بصراحة لم أتابعه إلا مرة واحدة على الكمبيوتر وذلك لكثرة أعمالي ومحاضراتي.والسلام ختام
شكرا لكم
أسامة صلاح العسكري
6/27/2008 11:15:00 PM
بارك الله لنا فيكم وفي أخويا محمد صلاح العسكري عشان انتو بتقولو كلام حلو أوي أوي

هناك 3 تعليقات:

محمد شعبان يقول...

من راى المتواضع الذى ان كل كلمة قالها فضيلة الشيخ ابو اسحاق الحوينى صح مية المية ولازم عشان نعلى كلمة الاسلام نحارب ونقضى على الدود اللى بيتكلم علية وانا شايف ان عمرو خالد دة اكبر دودة لازم نقضى عليها

محمد شعبان يقول...

من راى المتواضع الذى ان كل كلمة قالها فضيلة الشيخ ابو اسحاق الحوينى صح مية المية ولازم عشان نعلى كلمة الاسلام نحارب ونقضى على الدود اللى بيتكلم علية وانا شايف ان عمرو خالد دة اكبر دودة لازم نقضى عليها

محمد شعبان يقول...

من راى المتواضع الذى ان كل كلمة قالها فضيلة الشيخ ابو اسحاق الحوينى صح مية المية ولازم عشان نعلى كلمة الاسلام نحارب ونقضى على الدود اللى بيتكلم علية وانا شايف ان عمرو خالد دة اكبر دودة لازم نقضى عليها